دعوة أممية لإحالة ملف العنف الجنسي في اليمن إلى محكمة الجنايات الدولية     ما حقيقة الصراعات والتصفيات الداخلية لجماعة الحوثيين؟     المركز الأمريكي للعدالة يدين احتجاز السعودية للمسافرين اليمنيين في منفذ الوديعة     هشام البكيري.. الموت واقفا     معارك هي الأعنف في جبهة الكسارة ومصرع العشرات من المسلحين     تغييب السياسي البارز محمد قحطان للعام السادس على التوالي     8 سجون سرية للسعودية في اليمن توفي بعضم فيها تحت التعذيب     قتلى وجرحى بمواجهات بين قوات طارق والمقاومة التهامية بالمخا     حوار مهم مع اللواء سلطان العرادة حول الوضع العسكري في مأرب     محافظ شبوة يرأس اجتماعا موسعا للجنة الأمنية بالمحافظة     استشهاد الصحفي هشام البكيري أثناء تغطيته للجبهة الغربية في تعز     تعرف على تفاصيل التقرير الحكومي الذي سلم لمجلس الأمن حول تعاون الحوثيين مع القاعدة وداعش     مسلحون حوثيون يستخدمون سيارات إسعاف تابعة للصحة العالمية في أعمال عسكرية     الحكومة تدين استهداف النازحين في مأرب من قبل الحوثيين     الحكومة تدعو المجتمع الدولي دعم اليمن سياسيا واقتصاديا    

إرشيف

الجمعة, 19 يونيو, 2020 12:20:00 صباحاً

اليمني الجديد - وكالات

قالت مصادر محلية، إن مليشيا الحوثي أقدمت على قطع طريق إمداد بين محافظة مارب ومديرية ردمان شمالي محافظة البيضاء، فيما دعا نائب الرئيس إلى دعم جبهة البيضاء. 
 
ومديرية ردمان هي مسرح معارك دامية في هذه الأثناء بين رجال القبائل المنتفضين ضد مليشيا الحوثي. 
 
وقالت مصادر متطابقة، إن المقاتلين الحوثيين تمكنوا من تحقيق اختراق ميداني منسق مع خلايا متقدمة نحو سوق ردمان، وأن معارك مستمرة هناك أوقعت عدد من القتلى والجرحى من الجانبين.
 
ودعا نائب الرئيس اليمني الفريق علي محسن صالح، مشايخ وقبائل البيضاء إلى مساندة الانتفاضة في مواجهة ميليشيا الحوثي بالمحافظة. 
 
وقال نائب الرئيس، إن البيضاء كانت ولا تزال هي الدرع الواقي للنظام الجمهوري وثورتي سبتمبر وأكتوبر.
 
وكان الشيخ ياسر العواضي أحد وجهاء قبيلة آل عواض، دعا أمس الأربعاء، أبناء القبائل للاحتشاد لمواجهة ميليشيا الحوثي بعد أن قصفت بالصواريخ مناطق بمديرية ردمان.
 
 
وعقب ذلك اتهمت ميليشيا الحوثي، العواضي بتفجير الوضع وأعلنت عن بدء حملة عسكرية ضد القبائل، في حين تواصلت الحشود العسكرية للطرفين، استعداداً لمواجهة مسلحة.
 
وتشهد مديرية ردمان آل عواض منذ مطلع مايو الماضي توتراً بين ميليشيا الحوثي والقبائل على خلفية مقتل امرأة على أيدي عناصر الميليشيا داخل منزلها بمديرية الطفة، وذلك بعد أن دعا الشيخ العواضي للنكف القبلي، قبل أن تتدخل وساطة إقليمية وأخرى محلية.
 
وأقدم الحوثيون على قطع خط الإنترنت والاتصالات الأمر الذي عزل المحافظة عن محيطها وتسبب بحالة من الإرباك بين القبائل. 
 




قضايا وآراء
غريفيث