دعوة أممية لإحالة ملف العنف الجنسي في اليمن إلى محكمة الجنايات الدولية     ما حقيقة الصراعات والتصفيات الداخلية لجماعة الحوثيين؟     المركز الأمريكي للعدالة يدين احتجاز السعودية للمسافرين اليمنيين في منفذ الوديعة     هشام البكيري.. الموت واقفا     معارك هي الأعنف في جبهة الكسارة ومصرع العشرات من المسلحين     تغييب السياسي البارز محمد قحطان للعام السادس على التوالي     8 سجون سرية للسعودية في اليمن توفي بعضم فيها تحت التعذيب     قتلى وجرحى بمواجهات بين قوات طارق والمقاومة التهامية بالمخا     حوار مهم مع اللواء سلطان العرادة حول الوضع العسكري في مأرب     محافظ شبوة يرأس اجتماعا موسعا للجنة الأمنية بالمحافظة     استشهاد الصحفي هشام البكيري أثناء تغطيته للجبهة الغربية في تعز     تعرف على تفاصيل التقرير الحكومي الذي سلم لمجلس الأمن حول تعاون الحوثيين مع القاعدة وداعش     مسلحون حوثيون يستخدمون سيارات إسعاف تابعة للصحة العالمية في أعمال عسكرية     الحكومة تدين استهداف النازحين في مأرب من قبل الحوثيين     الحكومة تدعو المجتمع الدولي دعم اليمن سياسيا واقتصاديا    

الاربعاء, 17 يونيو, 2020 04:56:00 مساءً

اليمني الجديد - وكالات
دعا الشيخ القبلي والقيادي البارز في حزب المؤتمر الشعبي، ياسر العواضي اليوم الأربعاء، رجال القبائل الموالين له إلى تشكيل سرايا وكتائب لمواجهة مليشيا الحوثي بعد فشل جهود الوساطة.

وجاء في دعوة وجهها إلى رجال القبائل من ال عواض في الجريبات والمريه ومستنير وال الثابتي إلى الاحتشاد الفوري وتشكيل سرايا محور ردمان الدفاعية ضد مليشيا الحوثيين بمحافظة البيضاء.

وقال العواضي في سلسلة تغريدات بحسابه بتوتير، إنه دعا إلى هذه الخطوة بعد سقوط قذيفة صاروخية في مسقط راسه ردمان رغم وجود دور للوساطة ومشايخ البيضاء.

‏وأضاف إنه وبعد مرور شهر ونصف من قضية العار وقتل الشهيدة جهاد ورفض تسليم الجناة للعدالة، فإني أدعو كل أبناء البيضاء ومأرب وشبوة وكل القبائل التي تواصلت ايجابيا إلى اجتماع اليوم بردمان حال وصولها هذا البلاغ.

ومنذ الخميس الماضي تحشد مليشيا الحوثي مقاتليها على تخوم المنطقة في محاولة للسيطرة عليها كاملة.

وكان أجد قادة المليشيا قد أقدم في 27 إبريل (نيسان) 2020 بقتل امرأة يمنية تدعى "جهاد الأصبحي"، بعد اقتحام منزلها في مديرية الطفة، بمحافظة البيضاء، حيث حاصر المنزل بعشرات الأطقم والعربات العسكرية لاختطاف زوجها "حسين محمد الاصبحي" الذي لم يكن موجود، ونهب المنزل بعد الحادثة.





قضايا وآراء
غريفيث