العميد شعلان.. البطل الذي أرهق أحفاد الإمامة ودحر فلولها في بلق مأرب     قيادي بحزب الإصلاح: مأرب تخوض معركة اليمنيين الفاصلة     مطالبات محلية ودولية لوقف استهداف الحوثيين للنازحين في مأرب     الجيش يصد هجوم الحوثيين بنهم ويدعو الصليب الأحمر لانتشال جثث القتلى بالجوف     عائلة عفاش حين أفسدت الماضي والحاضر     تقدم كبير للجيش في الجوف وعشرات القتلى الجرحى في صفوف الحوثيين     محافظ شبوة يدشن أعمال سفلتة مشروع طريق نعضة السليم     هل تفي الولايات المتحدة بوعدها في وقف الحرب باليمن؟     الحوثيون يفشلون مشاورات اتفاق الأسرى والمختطفين في الأردن     ملامح إنهاء الحرب في اليمن والدور المشبوه للأمم المتحدة     معارك ضارية في مأرب والجوف واشتعال جبهة مريس بالضالع     رحلة جديدة في المريخ.. استكشفا الحياة (ترجمة خاصة)     ملامح إسقاط مشروع الحوثي من الداخل     لماذا خسر الحوثيون معركة مأرب وما هي أهم دوافعهم للحرب     حرب مأرب كغطاء لصراعات كسر العظم داخل بنية جماعة الحوثي    

الجمعة, 05 يونيو, 2020 11:25:00 مساءً

اليمني الجديد - خاص

تبدأ الحكاية من السبت الماضي، حين أقدمت قوات خفر السواحل الإرتيرية على محاولة اقتحام جزيرة حنيش الكبرى التي تعود ملكيتها لليمن (وهي مجموعة جزر متناثرة في البحر الأحمر مقسمة بين اليمن وإريتريا، الأكثر يقع في الجانب اليمني بينها أرخبيل حنيش)،حيث قامت هذه القوات باعتقال 15 صيادًا يمنيًا، ثم عاودت ذات الأمر الأربعاء الماضي فاعتقلت 100 صيادًا يمنيًا (جميعهم من مديرية الخوخة جنوب الحديدة).
 
المطاردة حصلت بمنطقة سيول جبل علي في الجزيرة ضمن المياه الإقليمية اليمنية، وهناك تسجيلات مصورة لصيادين يمنيين تحدثوا حول الحادثة.
 
طبعًا في ذات اليوم الأربعاء 3 يونيو (حزيران) 2020، تحركت قوات خفر السواحل اليمنية (تقع ضمن نفوذ قوات طارق في الساحل الغربي) وقامت بمطاردة خفر السواحل الإرتيرية واعتقلت 7 جنودا منهم كانوا على متن قاربين، فيما الثالث لاذ بالفرار، وتم اقتيادهم مع القوارب إلى جزيرة زقر اليمنية.
 
مساء اليوم الجمعة، تقدمت الإمارات بوساطة (أحادية الجانب) للإفراج عن الجنود الإرتيريين المحتجزين، وتم فعلًا إطلاق سراحهم يقابله وعود فقط بإطلاق الصيادين اليمنين (لم يحدد وقت ومتى سيطلق سراحهم حتى الآن.!!).
 




غريفيث