العميد شعلان.. البطل الذي أرهق أحفاد الإمامة ودحر فلولها في بلق مأرب     قيادي بحزب الإصلاح: مأرب تخوض معركة اليمنيين الفاصلة     مطالبات محلية ودولية لوقف استهداف الحوثيين للنازحين في مأرب     الجيش يصد هجوم الحوثيين بنهم ويدعو الصليب الأحمر لانتشال جثث القتلى بالجوف     عائلة عفاش حين أفسدت الماضي والحاضر     تقدم كبير للجيش في الجوف وعشرات القتلى الجرحى في صفوف الحوثيين     محافظ شبوة يدشن أعمال سفلتة مشروع طريق نعضة السليم     هل تفي الولايات المتحدة بوعدها في وقف الحرب باليمن؟     الحوثيون يفشلون مشاورات اتفاق الأسرى والمختطفين في الأردن     ملامح إنهاء الحرب في اليمن والدور المشبوه للأمم المتحدة     معارك ضارية في مأرب والجوف واشتعال جبهة مريس بالضالع     رحلة جديدة في المريخ.. استكشفا الحياة (ترجمة خاصة)     ملامح إسقاط مشروع الحوثي من الداخل     لماذا خسر الحوثيون معركة مأرب وما هي أهم دوافعهم للحرب     حرب مأرب كغطاء لصراعات كسر العظم داخل بنية جماعة الحوثي    

الخميس, 28 مايو, 2020 09:31:00 مساءً

اليمني الجديد - خاص

أعلن الشيخ عبد الفتاح مورو (المولود 1948م) اعتزال الحياة السياسية بشكل نهائي، والتفرغ لشؤونه الخاصة، والعودة إلى مهنة المحاماة "وظيفته الأساسية".
 
ومورو (72 عاماً) سياسي تونسي ومن أبرز رجالات التيار الإسلامي، وأحد القادة التاريخيين لحركة النهضة، ومشارك في تأسيسها 1969م.
 
شغل منصب نائب رئيس الحركة، ونائب أول لرئيس مجلس نواب الشعب منذ أوائل ديسمبر(كانون أول) 2014، ثم رئيسا للمجلس بالنيابة منذ 25 يوليو (تموز) 2019 حتى نوفمبر(تشرين الثاني) 2019.
 
سبق أن استقال مورو من حركة النهضة عام 1991، وعاد إليها خلال المؤتمر التاسع المنعقد في يوليو(تموز) 2012 بعد الثورة التي أطاحت بنظام بن علي.
 
وعزا انسحابه "الأخير" بناء على تقييم ذاتي لأدائه السياسي السابق، وشعوره بأن المرحلة القادمة "ليست مرحلتي في العمل السياسي، وعلينا أن نفسح الساحة لأناس أصغر منا سنا وأكثر وعيًا وإدراكًا".
 
وقال مورو: إنه انسحب من العمل السياسي منذ أشهر بشكل غير معلن ووجد أن هذا الموقف صائب وقد حان الوقت للإعلان عنه رسميًا.
 
ويجري حاليا التحضير لعقد المؤتمر الحادي عشر لحركة النهضة والذي يطالب الجيل الجديد فيه بإبعاد جميع القادة التاريخين من قيادة الحركة بينهم الغنوشي ومورو والسماح بصعود التيار الجديد وفق وثيقة سربت بهذا الخصوص "تأكد صحتها" دون إبداء تفاصيل من قبل قيادات الحزب حولها.
 
ويعد مورو من الشخصيات الأكثر ديناميكية داخل الحركة، وهو أحد عقولها المفكرة، وله أراء تجديدية وملهمة للشباب الإسلامي، ويزاول الخطابة منذ أربعين عامًا، وتعرض للسجن والنفي لسنوات.
 




غريفيث