الخميس, 21 مايو, 2020 12:53:00 صباحاً

اليمني الجديد - مواقع

حذر مسؤول يمني (الأربعاء) من وضع ميناء عدن على القائمة السوداء الدولية؛ نتيجة عدم امتثاله للمدونة الدولية لتأمين الموانئ.
 
ويعد ميناء عدن أحد أكبر الموانئ اليمنية وأهمها على الإطلاق ويشهد تراجعا مطردا بسبب الحرب ووقوف دول إقليمية وراء الوضع الذي وصل إليه.  
 
وقال مصدر بقوات خفر السواحل اليمنية، لوكالة الأنباء الصينية (شينخوا)، إن المجلس الانتقالي الجنوبي (المدعوم إماراتيا)  نشر منذ أسابيع قوات تابعة له تحت ما يسمى "الإدارة الذاتية للجنوب"، في ميناء عدن، بدلا عن قوات خفر السواحل المتخصصة بأمن الميناء.
 
وأضاف "تقوم قوات الانتقالي حاليا بعملية تسيير الميناء بطريقة عشوائية وغير قانونية ومخالفة للقواعد الدولية المتعارف عليها.
 
وأشار، إلى أن هذه الإجراءات تهدد بوضع الميناء في القائمة السوداء؛ لأنه لا يمتثل للمدونة الدولية لتأمين الموانئ.
 
واليمن تمتثل للمدونة الدولية لأمن الموانئ التي وضعتها المنظمة البحرية الدولية (IMO)، وهي منظمة أممية مسؤولة عن إضفاء السلامة لأمن السفن والموانئ حول العالم. 
 
وميناء عدن، الواقع على خليج عدن هو أكبر الموانئ الطبيعية عالميا، الا أنه افتقد خلال عشرات السنوات حضوره نتيجة فشل الإدارة والصراعات المستمرة في اليمن.
 




قضايا وآراء
غريفيث