السبت, 16 مايو, 2020 05:48:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات
توفى مسؤول أمني رفيع المستوى أمس الجمعة بمدينة عدن (جنوبي البلاد)، متأثرا بوباء غامض يجتاح المحافظة منذ أسابيع.

وقال مصدر حكومي للأناضول: بأن مدير عام الأدلة الجنائية بوزارة الداخلية العميد أحمد ناصر، توفي أمس الجمعة، بوباء غامض يرجح أنه "الشيكونغونيا" أو ما يعرف بالطاعون الرئوي".

ولم تصدر إفادة رسمية من السلطات حول أسباب الوفاة، كما لم تصدر أي توضيحات حول وفيات مسؤولين وأساتذة جامعة عدن قبل أيام قليلة.

ونعت جامعة عدن سبعة من أعضاء هيئة الدريس توفوا بالأوبئة التي تجتاح المدينة، فيما وثيقة أخرى تحدثت عن وفاة عشرين شخصًا من الجامعة بين استاذ وموظف.  

وكانت إحصائيات  قد تحدث الخميس، عن وفاة نحو 623 شخصا بينهم 6 مسؤولين حكوميين، في الفترة بين 1 حتى 13 مايو (أيار) الجاري، جراء أوبئة وفيروسات تجتاح عدن، ناجمة عن كوارث السيول التي شهدتها المدينة في 21 أبريل (نيسان) الماضي.

واكتفت الحكومة اليمنية بإعلان مدينة عدن موبوءة جراء تفشي أنواعا مختلفة من الفيروسات والأوبئة القاتلة فيها أخرها فيروس كورونا.

 وناشدت المجتمع الدولي التدخل لدعم القطاع الصحي المتهالك في البلاد جراء الحرب، فيما يعمل الطاقم الطبي بوتيرة عالية إلا أنه غير مكتمل بسبب الوفيات التي تسجل بين القطاع الصحي جراء نقص شديد في الاحتياجات اللازمة.

 





قضايا وآراء
غريفيث