ديمقراطية تونس في خطر     استشهاد ثلاثة مدنيين بقذيفة لمليشيا الحوثي على حي سكني شرق مدينة تعز     ضبط خلايا إرهابية تابعة لمليشيا الحوثي في أربع محافظات     مليشيا الحوثي تستأنف الهجوم على الحدود السعودية     يوم فني في تعز على سفوح قلعتها العريقة     محافظ مأرب يشيد بالوحدات الأمنية ودورها في تعزيز الأمن والاستقرار     مسلح حوثي يقتل والديه وهما صائمين بسبب رفضهم انضمامه لصفوف المليشيا     الفطرية في شخصية العلامة محمد بن اسماعيل العمراني     الموت البطيء في سجون الإمارات بعدن.. صحفي يروي تفاصيل الاعتقال والتعذيب     تفاصيل انهيار جبهة الزاهر بالبيضاء ومن أين جاءت الخيانة؟!     تخرج وحدات أمنية من منتسبي وزارة الداخلية في محافظة أبين     القاضي محمد بن إسماعيل العمراني.. مئة عام من الفقه والتعليم     السلالية.. العنف والتمييز العنصري     الملك سلمان يلتقي سلطان عمان والإعلان عن مرحلة جديدة من العلاقات بين البلدين     مسؤول في الجيش: المعركة مستمرة في البيضاء ومأرب والجوف بإشراف وزارة الدفاع    

الخميس, 14 مايو, 2020 07:09:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات

نعت جامعة عدن وفاة أربعه من أعضائها في يوم واحد، فيما ارتفعت أعداد الوفيات في العاصمة المؤقتة عدن جراء الأوبئة والحُميّات الفيروسية إلى مستويات قياسية لم تشهدها المدينة في تاريخها. 
 
ونعت الجامعة وفاة الدكتور زفر عبدالحبيب أستاذ الفقه المقارن، وكذا وفاة الدكتور صالح الصوفي أستاذ الإدارة التربوية. 
 
كما ننعت الجامعة، رحيل الدكتور عبدالرقيب بن عطية، والدكتورة منى عبيد وجميعهم توفوا بالحميات الفيروسية التي تضرب المدينة منذ أسابيع، فيما رحل الدكتور علوي عبدالله طاهر قبل أيام، ومثله رحل الدكتور نجيب سالم حسين، والدكتور ناصر الصلوي، فيما بات الدكتور عبدالرحيم الشمسي بحالة خطرة. 
وأكدت المصادر أن أثنين من طلبة الدراسات العليا بكلية الآداب عدن توفوا إضافة إلى موظف إداري بكلية العلوم.
 
وقالت مصادر رسمية، إن ما لا يقل عن  623 حالة وفاة سجلت منذ مطلع شهر مايو(أيار) الجاري حتى أمس الأربعاء.  
 
وأشار رئيس مصلحة الأحوال المدنية، اللواء سند جميل، أن عدد الوفيات في مدينة عدن ليوم الأربعاء ارتفع إلى 70 حالة وفاة، حيث تم منح تصاريح دفن لتلك الوفيات بواقع 65 حالة بموجب خطابات من أقسام الشرطة.  
 
ولا يعرف الأسباب المؤكدة لكل حالة من هذه الحالات، لكن تفشي الأوبئة والحميات الفيروسية بالتزامن مع انتشار فيروس كورونا ضاعف من حجم الكارثة وأدى إلى وفاة المئات بينهم مسؤولين من الحكومة الشرعية.
 
وفي وقت سابق أرجعت السلطات الصحية الحكومية، تزايد حالات الوفاة إلى تفشي الحميات والأوبئة الناجمة عن مخلفات كارثة السيول.
 
وأعلنت السلطات الصحية تسجيل 41 حالة مؤكدة بفيروس كورونا في عدن، منها 5 حالات وفاة، وهي أرقام غير دقيقة حسب يشير إليه واقع الحال. 
 




قضايا وآراء
انتصار البيضاء