جلسة استماع للصحفيين المفرج عنهم من سجون جماعة الحوثي بمأرب     وزير الخارجية اليمني: استقرار اليمن من استقرار المنطقة بالكامل     منظمة دولية: استهداف الحوثيين للأحياء السكنية بتعز ترتقي لجريمة حرب     منظمة دولية تدعو الحوثيين للإفراج الفوري عن صحفي يمني     إحصائية جديدة .. وفاة نحو 233 ألف يمني بسبب الحرب في اليمن     افتتاح مخيم الوفاء الخيري لذوي الاحتياجات الخاصة بمأرب     مرخة العلياء الحلم الذي أصبح حقيقة     مجزرة جديدة للحوثيين بتعز تخلف قتلى في صفوف الأطفال والنساء     تنديد واسع بعنف الشرطة الفرنسية على مصور من أصول سورية     كلمة الرئيس هادي بمناسبة 30 من نوفمبر     محافظ شبوة يعقد اجتماعا بإدارة وطواقم مستشفى عتق العام     مصرع قيادي كبير في تنظيم القاعدة في كمين بأبين     وكيل محافظة تعز يزور الشماتيين ويلتقي بقيادة الأجهزة الأمنية والعسكرية     قراءة في الربح والخسارة في تصنيف الحوثية حركة إرهابية     اغتيال أكبر عالم نووي إيراني ولا مخاوف من اندلاع حرب في المنطقة    

السبت, 09 مايو, 2020 03:00:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات

توفي مختطف أمس الأول، في أحد سجون مليشيا الحوثي بمدينة تعز (وسط البلاد) بعد تعرضه للتعذيب الشديد.
 
ويعد هذا الشخص الثاني الذي توفي تحت التعذيب خلال أقل من أسبوعين بعد الإعلان عن حالة سابقة في محافظة عمران (شمال صنعاء).    
 
وقال أحد المقربين من المختطف عبدالله طاهر الشرعبي 24 عامًا، إنه توفي تحت التعذيب في سجون الصالح بتعز والتي تتبع مليشيات الحوثي.
 
وظهرت أثار التعذيب المهولة على جسده، حيث تعرض للضرب المبرح بآلة حادة وكذلك الصعق بالكهرباء والخنق ونزع الأظافر من يديه وقدميه.  
 
وسجن الصالح هي شقق سكنية حولها الحوثيون إلى سجن مرعب تمارس فيه أبشع جرائم التعذيب والانتهاكات بحق المختطفين، ويقع شمال المدينة على خط صنعاء تعز، وترفض المليشيات دخول أي منظمة إنسانية أو حقوقية إليه، كما لا يعرف على وجه التحديد كم عدد المختطفين الذين يتواجدون فيه. 
ويطلق عليه السجناء المفرج عنهم سجن الرعب والثقب الأسود، ويصاب البعض بحالة من الذعر الشديد عن ذكر السجن وما يجري فيه من تعذيب وانتهاكات.  
 
وكان الشرعبي ضمن كشوفات التبادل التي تعثر تنفيذها بفعل تعنت ورفض مليشيات الحوثي الانخراط في الجهود التي تبذلها الأمم المتحدة للإفراج عن آلاف المختطفين والأسرى.
 
وحسب تقارير لمنظمات حقوقية فإن ما يربوا على 180 مختطفاً ماتوا تحت التعذيب في سجون مليشيا الحوثي الإرهابية، خلال الخمس السنوات الماضية. 
 
يذكر أن هناك مختطفون مفرج عنهم يعانون من أثار التعذيب في سجون المليشيات الحوثية، وأصيب بعضهم بإعاقات مستديمة، بينما يعاني العشرات من آثار نفسيه.
 
والأحد الماضي، توفي مختطف مفرج عنه من سجون مليشيات الحوثي الانقلابية في محافظة عمران، متأثراً بالتعذيب الذي تعرض له اثناء فترة الاختطاف يدعى منصور علي يحيى القهالي، بعد 13 يوما من الإفراج عنه من سجون المليشيات بالمحافظة. 
 




قضايا وآراء
اليمن الحضارة والتاريخ