الشهيد اللواء عدنان الحمادي قبل شهور قليله من مقتله     موقع بريطاني: أمير قطر لن يشارك في القمة الخليجية بالرياض     لماذا بدأت مليشيا الحوثي بمحاكمة عشرة صحفيين بصنعاء     هل ينتبه اليمنيون لمخطط الإمارات بفصل المخا عن مدينة تعز     قرار للنائب العام يمهد بفصل مديرية المخا عن محافظة تعز (وثيقة)     وزير الخارجية الأمريكي يزور المغرب والتعاون الاقتصادي على رأس الزيارة     توتر عسكري كبير بأبين بعد وصول تعزيزات للمجلس الانتقالي     الجيش الأمريكي عبر المدمرة "فورست" يسدد ضربة موجعة للحوثيين     سياسة إضعاف الشمال وأثرها في تقوية الحوثيين وتقويض الدولة     وكيل وزارة الشباب والرياضة يشهد اختتام بطولة ال 30 من نوفمبر لكرة القدم بمأرب     الدكتور العديل يمثل اليمن في المؤتمر الدولي حول الهجرة الآمنة بالقاهرة     الدكتور منير لمع يلتقي قيادة مكتب الشباب والرياضة بمأرب     البنك المركزي والمالية يعرقلان صرف رواتب الجيش الوطني بالمناطق الشمالية المحررة     مقتل اللواء الحمادي.. الوطن يخسر أحد أبرز القادة العسكريين المناوئين للانقلاب     الصحفي والمترجم اليمني "فؤاد راجح" في حوار مع موقع اليمني الجديد    

الإثنين, 30 مارس, 2015 07:04:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات
تدور موجهات عنيفة اليوم الأثنين  بين الجيش الموالي لرئيس هادي وجماعة الحوثيين تساندها قوات موالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح في مدينة الضالع "جنوب اليمن".

وقالت مصادر مطلعة إن قوات اللواء 33-مدرع التابعة للرئيس السابق ومن معها من مسلحين حوثيين، تمكنت من دخول مدينة الضالع، بعد ستة أيام من المواجهات العنيفة مع مسلحي اللجان الشعبية وقوات من الجيش الموالية لهادي، تخللها قصف مدفعي عنيف طال الأحياء السكنية بالمدينة والقرى المجاورة.

وأضافت أن مسلحو الحوثي يتوغلون في أحياء وشوارع المدينة بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة.

ونقلت قناة الجزيرة عن مراسلها إن المدينة تشهد قتالا متواصلا تسبب في سقوط قتلى وجرحى من الطرفين، ودمار هائل.

وأشار إلى أن مسلحي الحوثي والقناصة التابعين لهم يقصفون السكان، واستهدفوا أيضا سيارة إسعاف.

وبحسب الجزيرة أن مسلحي الحوثيين نشروا أمس دبابات وآليات عسكرية بمناطق سكنية بالضالع، وحولوا بعض المدارس لثكنات عسكرية تجنبا لاستهدافها من قبل طائرات التحالف الذي تقوده السعودية ضمن عملية عاصفة الحزم.

يُذكر أن قوات اللواء 33-مدرع ومسلحي الحوثي يحاولون منذ الثلاثاء الماضي دخول الضالع، لكنهم قوبلوا بمقاومة عنيفة أوقفت تقدمهم باتجاه المدينة، مع استمرار القصف المدفعي، والذي شكل بدوره توترا شديد الأيام القليلة الماضية وصباح اليوم.

وتعرف الضالع بأنها أهم البوابة المؤدية إلى الجنوب، كونها واقعة بين شمال اليمن وجنوبه.




قضايا وآراء
حملة فكوا الحصار عن مدينة تعز