وزارة الصحة تعتمد وحدة صحية طارئة لعدن تصل الأربعاء     رمزي محروس يترأس اجتماع اللجنة العليا للطوارئ ومكتب الصحة بسقطرى     مقتل مسؤول أمني بمحافظة حضرموت بعبوة ناسفة     معارك دامية بأبين بعد فشل هدنة استمرت ليوم واحد     تزايد عدد الإصابات بفايروس كورونا في اليمن والحالات غير المعلنة ثلاثة أضعاف     تركيا تكشف عن طائرة قتالية مسيرة بمواصفات تكنولوجية فائقة الدقة     استشهاد قائد بالجيش الوطني بأبين ضمن معركة استنزاف نصبها التحالف للشرعية     الحوثيون يعدمون قائد بالجيش الوطني بعد أسره ويحرقون جثته بمادة الأسيت     الأمم المتحدة: الإصابات بكورونا باليمن أضعاف ما يتم الإعلان عنها     تحطم طائرة باكستانية على متنها 90 مسافرا بينهم نساء وأطفال     تحذيرات من كارثة مضاعفة في اليمن بسبب انتشار فايروس كورونا     رسائل مهمة للرئيس هادي في ذكرى قيام الوحدة اليمنية     معركة اللا حسم للجيش الوطني بأبين برعاية التحالف يضع الشرعية على المحك     مخاوف من إدراج أكبر الموانئ اليمنية في القائم السوداء     منظمة الصحة العالمية تسجل أعلى مستوى إصابات بفايروس كورونا    

السبت, 18 أبريل, 2020 07:54:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات
 
نفذت أمهات المختطفين اليوم السبت، وقفة احتجاجية استثنائية للمطالبة بإطلاق سراح أبنائهن المختطفين.

نفذت الوقفة اليوم السبت صباحًا، بكل من صنعاء وعدن والحديدة وتعز وإب ومأرب.

ورفعت أمهات المختطفين وزوجاتهم وأطفالهم من منازلهن مناشداتهن بإنقاذ ذويهم المختطفين، بشكل استثنائي في ظل التباعد الاجتماعي كخطوة احترازية لمواجهة فيروس كوفيد-١٩، والذي ضاعف مخاوف مئات المدنيين المختطفين والمخفيين قسرًا والمعتقلين تعسفًا خلف القضبان في شمال الوطن وجنوبه، بينهم صحفيين وطلاب اختطفوا من بيوتهم ومقار أعمالهم والأماكن العامة على خلفية الحرب.

وقالت رابطة أمهات المختطفين في بيان بمناسبة الوقفة، إن المئات من المواطنين لا يزالون رهن الاعتقال من بينهم "1649" مختطفا في سجون جماعة الحوثي، و"34" معتقلًا تعسفًا في سجون التشكيلات العسكرية والأمنية بعدن، فيما "270" مخفي قسرًا في سجون الحوثي، و"40" في سجون التشكيلات العسكرية والأمنية بعدن.
وأكدت الرابطة أن "71" مختطفًا قتلوا تحت التعذيب والتصفية الجسدية، فيما بلغ عدد القتلى جراء الإهمال الصحي"14".

 
ووجهت الأمهات لكل من ساند قضيتهن العادلة، وبالأخص التحالفات النسوية والمنظمات الحقوقية المحلية والدولية ودعت تلك الجهات لتكثيف الجهود وتبني قضية أبنائهن في المحافل الدولية وفي كافة وسائل الإعلام اليمنية والعربية والأجنبية حتى إطلاق سراحهم ولمّ شمل أسرهم.
 





قضايا وآراء
الحرية