السنة والحديث.. جدلية الاتفاق والاختلاف     مجزرة جديدة في مأرب بصواريخ وطائرات مسيرة أطلقها الحوثيون     أطفال مأرب في تضامن مع أسرة الشهيدة "ليان"     الحوثيون مشروع للموت وبرنامج للحرب لا للسلام     حصيلة نهائية لمجزرة استهداف الحوثيين لمحطة في مأرب بصاروخ باليستي     حادث مروري مروع ينهي عائلة كاملة في محافظة لحج     سفير الإمارات في خدمة "الإخوان"     قراءة في تأزم العلاقات بين واشنطن واسرائيل     قناة بلقيس تعبر عن أسفها لبيان صادر عن أمين نقابة الصحفيين     ترحيب دولي بتشكيل لجنة للتحقيق في انتهاكات إسرائيل في غزة     احتجاجات مستمرة في تعز للمطالبة بإقالة الفاسدين     أول تقرير للعفو الدولية حول المختطفين وسجون التعذيب لدى الحوثيين     وزير الصحة ومحافظ شبوة يفتتحان وحدة معالجة المياه بمركز غسيل الكلى بعتق     الحكومة تنتقد قرارات واشنطن التصنيف الفردي للحوثيين بقوائم الإرهاب     حفل تكريمي لشعراء القلم والبندقية في مأرب    

الإثنين, 06 أبريل, 2020 04:54:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات

دانت منظمة سياج لحماية الطفولة، المجزرة البشعة التي نتجت عن استهداف مليشيا جماعه الحوثي لقسم النساء في السجن المركزي بمحافظة تعز مساء أمس مما أدى الى سقوط ستة من القتلى بينهن طفلة وإصابة أكثر من اثني عشر أخرين، جميعهم من النساء والأطفال. 
 
وقالت منظمة سياج لحماية الطفولة في بيان لها، إن الهجوم الصاروخي على السجن تكرر مساء الأمس للمرة الثانية.
 
وقال رئيس المنظمة أحمد القرشي: إن هذا الاستهداف يعد حرب بشعة يتوجب ملاحقة مرتكبيها قضائياً، بما يحقق العدالة والانصاف للضحايا. 
 
مؤكداً أن الاكتفاء بمجرد التنديد والادانة للجرائم والانتهاكات يحولها إلى مهدئات يترتب عليها اضاعة حقوق الضحايا وتمكين المجرمين من الافلات من العقاب، وناشد القرشي، القضاء في سرعة اتخاذ الإجراءات الازمة في مواجهة هذه الجريمة و كل جريمة أو انتهاك من هذا النوع.
 
وكانت سياج في بيانها طالبت السلطات القضائية في محافظة تعز بفتح تحقيق عاجل وتقديم كافة المسئولين عن الجريمة إلى القضاء والعمل على إنصاف الضحايا وتعويضهم طبقا للقانون.
 




قضايا وآراء
غريفيث