الجيش يكشف بالأسماء عن أخطر خلية تجسس تابعة للحوثيين في مأرب (فيديو)     اللجنة الأمنية بتعز تصدر 14 قرارا مهما     منظمة دولية تدعو الإدارة الأمريكية لوقف مبيعات الأسلحة للإمارات     انهيار متسارع للعملة اليمنية مقابل العملات الصعبة واستفادة مباشرة للحوثيين     جلسة استماع للصحفيين المفرج عنهم من سجون جماعة الحوثي بمأرب     وزير الخارجية اليمني: استقرار اليمن من استقرار المنطقة بالكامل     منظمة دولية: استهداف الحوثيين للأحياء السكنية بتعز ترتقي لجريمة حرب     منظمة دولية تدعو الحوثيين للإفراج الفوري عن صحفي يمني     إحصائية جديدة .. وفاة نحو 233 ألف يمني بسبب الحرب في اليمن     افتتاح مخيم الوفاء الخيري لذوي الاحتياجات الخاصة بمأرب     مرخة العلياء الحلم الذي أصبح حقيقة     مجزرة جديدة للحوثيين بتعز تخلف قتلى في صفوف الأطفال والنساء     تنديد واسع بعنف الشرطة الفرنسية على مصور من أصول سورية     كلمة الرئيس هادي بمناسبة 30 من نوفمبر     محافظ شبوة يعقد اجتماعا بإدارة وطواقم مستشفى عتق العام    

الجمعة, 13 مارس, 2020 12:51:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات

قال المبعوث الأممي، إن التصعيد العسكري في الجوف يهدد بالانتقال إلى دائرة صراع عنف جديد.
 
وأشار مارتن غرافيث على أهمية احتواء مسار التصعيد العسكري في الجوف ومأرب أثناء إحاطته لمجلس الأمن أمس الخميس. 
 
وأكد إنه لا يوجد مبرر للتصعيد العسكري في مأرب، وإن القتال لا يزال مستمرا في الحديدة، مضيفا "ما سمعته من الأطراف اليمنية هو أن استئناف العملية السلمية ليس أمرا بعيد المنال".
 
ودعا غريفيث الأطراف اليمنية إلى قبول المشاركة في آلية لإنهاء التوتر قابلة للمراقبة، مؤكدا أن السلام الدائم لا يتم إلا من خلال عملية سياسية تتم فوراً.
 
وكان مجلس الأمن الدولي قد حذر من مغبة أي تصعيد للعمليات العسكرية في اليمن، حتى لا تتقوض الجهود الأممية الهادفة لإنهاء النزاع وتحسين الوضع.
 
ودعا المجلس في بيان له، على ضرورة أن تعزز أطراف النزاع من إرادتها السياسية والتوصل الى ترتيبات لوقف إطلاق النار في أقرب فرصة ممكنة.
 
وأضاف البيان، بأن السبيل الوحيد لإنهاء النزاع في اليمن هو عملية سياسية شاملة بوساطة أممية. داعيا كافة الأطراف الى الوفاء بالتزاماتها وتنفيذ اتفاقي ستوكهولم والرياض.
 
 




قضايا وآراء
اليمن الحضارة والتاريخ