الاربعاء, 11 مارس, 2020 06:05:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات

اتهم مصدر مفاوض في الحكومة الشرعية أمس الثلاثاء، مليشيا الحوثي بعرقلة إتمام صفقة تبادل الأسرى المتفق عليها والبالغ عددهم 1420 أسيرًا ومختطفا. 
 
وكان من المقرر إنهاء الصفقة في مارس الجاري، حيث تقدم الحوثيون بأسماء وهمية غير موجودة في السجون وطالبوا بالإفراج عنها رغم تأكيد وفد الحكومة عدم وجودهم مطلقاً في السجون لدى الشرعية. 
 
وقال المصدر، إن هناك أرقاماً وأسماء جرى الاتفاق عليها وباتت جاهزة للتبادل، لكن مليشيا الحوثي تعرقل ذلك وتشترط الإفراج عن «الكشوفات الوهمية». 
 
وأشار إلى أن الحوثيين يرفضون الإفراج عن كبار السن والصحفيين المختطفين والمحكوم عليهم من قبل في قضايا ملفقة.
 
وهذه المرة الثالثة التي يعرقل الحوثيون انجاح صفقات تبادل مع الحكومة الشرعية، وخلال ثلاث سنوات تم عرقلة هذا الملف بصورة متعمدة، فيما نجحت صفقات أخرى مع الجيش في مأرب وتعز. 
 




قضايا وآراء
انتصار البيضاء