الأحد, 09 فبراير, 2020 03:47:00 مساءً

اليمني الجديد - خاص
قالت مصادر عسكرية، إن خمسة أفراد على الأقل من قوات اللواء السابع حرس حدود قتلوا مساء أمس السبت وجرح أربعين فرد أخرين في خلاف نشب داخل المعسكر بمنطقة العارضة بمديرية رازح بمحافظة صعدة أقصى شمال البلاد.

وأضاف المصدر أن الخلاف نشب بين قائد اللواء فارس الزبادي المدعوم من الشيخ السلفي حمود الخرام المقرب من العقيد تركي بن فهد المالكي، وبين عدد من ضباط اللواء على مبلغ 600 ألف ريال سعودي من رديات اللواء.

وانتهت المعركة بعد تدخل قوة من المخابرات السعودية وصلت في ساعات الفجر الأولى، وقامت باعتقال ما يقارب 200 ضابط وجندي، فيما لا يزال التوتر سيد الموقف حتى كتابة هذا الخبر.  

وأضاف المصدر بأن حصيلة المعركة، أربعة قتلى من محافظة تعز مديرية شرعب فيما القتيل الخامس من محافظة صعدة منطقة الأزهور تتراوح أعمارهم بين 22 و27 عاماً. والقتيل الخامس من أبناء قرية العارضة التي دارت فيها معارك شرسة مع الحوثيين وقتل فيها 1200 جندي يمني من الموالين للسعودية في فترة سابقة، وقد انتهى اللواء بالكامل حسب المصدر.
 
أسماء القتلى:
عمر طاهر المخلافي 25 عام – شرعب
رمزي كامل حمود هزبر 27 – شرعب
حمزة إسماعيل الشرعبي 23 عام – شرعب
يحي ناصر يحي – 22 – الأزهور صعدة
باسم عبدالملك عبدالرقيب – 22 عام – شرعب




الحرية