الجمعة, 31 يناير, 2020 06:24:00 مساءً

اليمني الجديد - محمد مصطفى العمراني
صدر العدد 19 من مجلة المنبر اليمني لشهر يناير 2020م الصادرة عن مركز المنبر اليمني للدراسات والإعلام.

 وتصدر العدد ملف اتفاق ستوكهولم (السويد) الذي انعقد في 13 ديسمبر 2018م بين الحكومة الشرعية ميليشيا الحوثي الانقلابية، أهم مواضيع العدد تحت عنوان "اتفاق ستوكهولم معبر للسلام أم نافذة لاستدامة القتال".

وقدمت المجلة في ثنايا ملف ستوكهولم رصداً للإحصائيات التي تركزت على خروقات ميليشيا الحوثي للاتفاق، والانتهاكات التي ارتكبتها خلال عام منذ التوقيع على الاتفاق، ونقلت المجلة أراء شرائح مختلفة من القيادات السياسية والمجتمعية والناشطين المهتمين في متابعة ملف اتفاق ستوكهولم من خلال استطلاع موسع لمعرفة كيف ينظر اليمنيون إلى الاتفاق بعد عام من توقيعه.

واستعرضت المجلة في ثنايا صفحاتها خلفيات بكاء ميليشيا الحوثي على قاسم سليماني، وكشفت الارتباط الفكري والعقدي بين مليشيا الحوثي وإيران.

كما أفردت لاتفاق الرياض الحدث الأبرز في 2019م مساحة مهمة في ثنايا هذا العدد، حددت فيه الرابح والخاسر من الاتفاق، كما تحدّث علماء اليمن وأعضاء برنامج التواصل للمجلة عن تطلعاتهم، وأملهم في أن يكون اتفاق الرياض فاتحة خير لليمن، وعامل توحيد لصفوف اليمنيين لاستعادة الدولة والجمهورية.

وتضمّن العدد استطلاعات وتقارير ومقالات تحليلية عميقة، وتتميز مجلة المنبر اليمني إلى جانب الاهتمام النوعي بالنص الصحفي والثقافي، اهتمامها بإعطاء الصور المرافقة للنصوص عناية كبيرة؛ لكونها دالة تعبيرية لا غنى عنها، فهي توازي أهمية النص.

وتهتم مجلة المنبر اليمني بمناقشة أهم القضايا في الساحة اليمنية ومواجهة المشروع الحوثي الإيراني المهدد للهوية اليمنية، وتعد المجلة الوحيدة المطبوعة في اليمن في جانب الشرعية، وتمثل إضافة نوعية للعمل الصحفي في اليمن.
 





الحرية