الخميس, 09 يناير, 2020 02:25:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات

بررت الولايات المتحدة الأمريكية  استهداف قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، بكونه دفاعًا عن النفس، متوعدة باتخاذ إجراء جديد إذا اقتضت الضرورة؛ لحماية جنودها ومصالحها.
 
وقالت السفيرة الأمريكية في الأمم المتحدة، كيلي كرافت، إن واشنطن مستعدة للدخول دون شروط مسبقة في مفاوضات جادة مع إيران لمنع تعريض السلام والأمن الدوليين، وللحيلولة دون حدوث تصعيد من جانب النظام الإيراني. 
 
وأشارت إلى أن قتل سليماني كان مبرَّراً بموجب المادة 51 من ميثاق الأمم المتحدة. 
 
وكانت طائرة بدون طيار أمريكية قد استهدفت سليماني فجر الجمعة بالقرب من مطار بغداد ومعه خمسة أخرين بينهم قيادي في الحشد الشعبي العراقي. 
 




قضايا وآراء
انتصار البيضاء