العليمي يتسلم تقرير هيكلة القوات ومحتجون يغلقون مبنى وزارة بعدن     كأس العالم في قطر.. كاتب غربي ينتقد ترويج المثلية في البلدان العربية     استغلال الموقع الرسمي.. الكشف عن قيام النائب العام السابق بتوظيف 100 شخص     الإعلان عن تفاهمات يمنية جديدة في الأردن     ما دور السعودية في دفع الحوثيين لقتل علي عبد الله صالح؟!     في سجن تابع للإمارات.. أسرة القيادي الإصلاحي "الدقيل" تناشد المجلس الرئاسي التدخل للإفراج عنه     تفاصيل انقلاب 2017 في القصور الملكية السعودية     حدادا على أرواح أطفال السرطان.. إيقاد الشموع في جنيف تنديدا بجرع الدواء المنتهية     رحيل فقيد اليمن وشاعرها الكبير عبدالعزيز المقالح     ندوة دولية حول بناء السلام وإعادة إعمار يمن ما بعد الحرب     كرة القدم العربية في كأس العالم بقطر     إصابة مدني بقناصة في حي الروضة بتعز     الحكم بالإعدام على قاتل الطفلة مها مدهش     منديال قطر.. إعادة للعرب قبسا من الأمجاد     قراءة في المدوّنة الحوثية للوظيفة العامة (1- 3)    

صور من حادث الكمين المسلح

الخميس, 12 ديسمبر, 2019 07:49:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات

تبنت قوات الحزام الأمني التابع للمجلس الانتقالي المدعوم إماراتيًا، الهجوم المسلح الذي استهدف ضباطًا في الجيش الحكومي أثناء سيرهما في الطريق العام بين محافظة شبوة وأبين. 
 
ونشرت قوات الحزام على موقعها "فيسبوك" بيانًا يوضح تبني قوات الحزام للكمين المسلح الذي أدى إلى مقتل جنديين وإصابة اثنين أخرين صباح اليوم الخميس.  
 
تأتي هذه الأحداث على وقع تصاعد التوتر بين القوات الإماراتية والسلطة المحلية والجيش بمحافظة شبوة شرق البلاد. 
 
وكان جندي في الجيش الحكومي قد قتل وأصيب اثنان آخران، فيما قُتل جندي أخر بكمين أخر بمديرية المحفد، بمحافظة أبين جنوب البلاد أثناء تعرضهم لكمائن منفصلة تبنى الحزام الأمني مسؤوليته عنهما لاحقًا.  
 
ونصب المسلحون الكمين في الطريق العام بمحافظة شبوة استهدف موكباً يضم العميد لؤي الزامكي قائد اللواء الثالث حماية رئاسية والعميد سيف القفيش قائد اللواء 115 مشاه، كما أصيب اثنين من الجنود كانا ضمن الوفد المرافق لهما. 
 
وتعرض رتل من الجيش لكمين مسلح أخر أثناء مروره بمنطقة طاليل الجبلية غرب المحفد، ما أدى إلى مقتل جندي على الأقل وإصابة آخر.
 
وكانت قوات الحزام الأمني المدعومة من الإمارات قد دفعت بتعزيزات إلى أبين، رغم انتشار القوات السعودية في عدن.
 




قضايا وآراء
مأرب