الجمعة, 06 ديسمبر, 2019 02:39:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات

يحشد المجلس الانتقالي المدعوم إماراتيًا تعزيزات عسكرية نحو محافظة أبين، وهي الدفعة الثانية من المعدات تصل في ظرف أقل من 24 ساعة. 
 
ووصلت الدفعة الثانية اليوم الجمعة بعد اشتباكات محدودة أمس الخميس بين الجيش والانتقالي بمدينة شقرة بأبين، فيما وصلت كتيبة للجيش من محافظة شبوة باتجاه أبين وذلك تنفيذا لاتفاق الرياض.  
 
ونقل موقع المصدر أونلاين، بإن معدات عسكرية ثقيلة تضم دبابات ومدرعات وأطقم مدرعة وأخرى تحمل أسلحة رشاشة بالإضافة إلى دفعة كبيرة من جنود الحزام الأمني شوهدت وهي تمر في منطقة "دوفس" والخط الدائري عند الاستاد الدولي شرق زنجبار في طريقها إلى أطراف المدينة باتجاه بلدة شقرة الساحلية التي تتمركز فيها وحدات من القوات الحكومية.
 
وأفادت المصادر أن القوات التابعة للمجلس الانتقالي انتشرت في منطقة "الشيخ سالم" و"وادي حسان" وبالقرب من استاد الوحدة الدولي.
 
ويصادف أمس الخميس مضي ثلاثون يومًا منذ التوقيع على اتفاق الرياض دون أن ينفذ منه سوى عودة مجتزأة للحكومة، فيما باقي البنود المزمنة لم ينفذ منها شيء حتى الآن. 
 




قضايا وآراء
انتصار البيضاء