الحوثيون يشيعون قيادات عليا في قواتهم بعد مصرعهم بعدد من الجبهات     مليشيا الحوثي تقوم بدفن عشرات الجثث دون الإفصاح عن هويتها     بنات عدن يخرجن بصحبة أقاربهن بعد تزايد حالات الاختطافات     إذا كانت السعودية الحليف فلا غرابة بوصول السفير الإيراني إلى صنعاء     فضيحة تلاحق وزير التسامح الإماراتي بعد اعتدائه جنسيا على مواطنة بريطانية     تقرير يوثق تجنيد الحوثيين 5600 طفل منذ بداية العام     مأرب تستقبل الأبطال من الأسرى والمختطفين المحررين من سجون الظلام الحوثي     استئناف محاكمة أحد أشهر العلماء والمفكرين في السعودية     الصليب الأحمر يعلن اختتام صفة تبادل الأسرى فماذا قال؟     أسماء الخمسة الصحفيين الذي تم الإفراج عنهم اليوم في صفقة التبادل     بن دغر يؤكد على ضرورة تنفيذ اتفاق الرياض بشقيه العسكري والسياسي حزمة واحدة     اليمنيون يحيون ذكرى الثورة اليمنية سبتمبر وأكتوبر في ماليزيا     نجاح صفقة تبادل للمختطفين بين الحكومة الشرعية ومليشيا الحوثي     الهيئة العامة للكتاب تنسف موسوعة الشميري وتصفها بالعمل الترويجي     قتلى للحوثيين بعد محاولة اختطاف شخص من أسرة مناع بحي شملان    

الخميس, 21 نوفمبر, 2019 11:19:00 صباحاً

اليمني الجديد - متابعات

 
توفي مختطف يمني بسجون مليشيا الحوثي بصنعاء، بعد اختطاف دام أكثر من أربع سنوات وتعرضه للتعذيب ونقله للمستشفى لمرات. 
 
وساءت حالة المختطف المرضية، خالد محمد الحيث (43 عاما) في الـ 18 من نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري، حيث سمحت "المليشيا" بنقله إلى مستشفى المتوكل بصنعاء، لإجراء عملية جراحية على نفقة أسرته الخاصة لكنهم منعوه من تلقي العناية الطبية اللاحقة، وأعادوه الى السجن مرة أخرى ليتوفى بعدها في ظرف يومين فقط.
 
وأعلنت هيئة الدفاع عن المعتقلين، أمس الأربعاء وفاة "الحيث" بعد تفاقم وضعه الصحي ومنع الحوثيين علاجه في الوقت المناسب، كما نعت أسرته وفاة ولدهم خالد في السجن بعد منع العلاج عنه. 
 
واختطفت مليشيا الحوثي المسلحة، خالد الحيث، في الـ 26 من فبراير/ شباط 2016م، حيث كشفت تقارير طبية، عن إصابته بانسداد في الغدد الصفراوية داخل السجن وظل يطالب بنقله للعلاج لسنوات. 
 
ونعت رابطة أمهات المختطفين بصنعاء، وفاة المختطف "خالد محمد محمود الحيث" بعد اختطاف دام أربع سنوات دون مسوغ قانوني وتعرض للتعذيب وأسرته للتنكيل على مدى سنوات، فيما تعاملت المليشيا مع حالته الصحية باستهتار كبير حتى وفاته. 
 
وقال الرابطة في بيان لها، اليوم الأربعاء، إن "المختطف "خالد الحيث" ظل يعاني المرض بعد التعذيب الذي تعرض له في احتياطي "الثورة وهبرة" بصنعاء، ويطالب جماعة الحوثي نقله إلى المستشفى منذ بداية العام 2018، ولم يسمح له إلا في بداية نوفمبر الحالي بعد أن انتشرت السموم في جسده، وانسداد في القناة الصفراوية".
 
وأشارت الرابطة إلى أنه "تم نقل المختطف خالد الحيث ومعالجته على حساب أسرته، وأجريت له العملية الأولى، ولم يسمح له البقاء في المستشفى لتلقي الرعاية الضرورية بعد العملية، وتمت إعادته إلى السجن مباشرة، ورفض طلب أسرته الإفراج عنه لتقوم برعايته، فتدهورت حالته الصحية بشكل متسارع وفارق الحياة".
 




قضايا وآراء
مأرب التاريخ تحمي سبتمبر والجمهورية من الإمامة