تصريحات تصعيدية للمجلس الانتقالي الموالي للإمارات رافضة لقرارات الرئيس هادي     تقدم كبير للجيش بجبهة مأرب ضمن خطة هجوم لاستعادة مواقع استراتيجية     ‏الحكومة تصف قبولها باتفاق ستوكهولم بالقرار الفاشل     السلام في عقيدة الحوثيين.. الحرب الدائمة أو الاستسلام المميت     مركز دراسات يكشف عن خسائر مهولة لقطاع الاتصالات باليمن منذ بداية الحرب     الحكومة تدعو مجلس الأمن إدانة الحوثيين بعد تورطهم بحادثة استهداف مطار عدن     الحكومة اليمنية تعلن نتائج التحقيقات في حادثة استهداف الحوثيين لمطار عدن بالصواريخ     مسلسل ويوثق الدولة الرسولية في تعز     النواب الأمريكي يصوت لصالح قرار عزل ترامب تمهيدا لإنهاء مستقبله السياسي     مشروع استراتيجي جديد.. محافظ شبوة يفتتح ميناء "قنا" النفطي والتجاري     الحكومة تؤكد التزامها بعدم تأثر الجانب الإنساني بعد تصنيف الحوثيين جماعة إرهابية     انتصارات كبيرة للجيش في مأرب وعملية نوعية في الصومعة بالبيضاء     المصالحة الخليجية.. هل شعر الجميع بأهمية بطي صفحة الماضي     وفاة طفلة بتعز متأثرة برصاص قناص حوثي بعد أيام من معاناتها     تصنيف واشنطن مليشيا الحوثي "إرهابية" الحكومة والسعودية ترحب والحوثي يتوعد    

الإثنين, 18 نوفمبر, 2019 01:28:00 صباحاً

اليمني الجديد -

نفت قيادة اللواء الرابع "حماية منشآت" ادعاءات منشورة على وسائل الإعلام، البدء بتنفيذ اتفاق الرياض وتسلمِه عددًا من المنشآت الحكومية بمدينة عدن جنوب البلاد. 
 
وقال بيان صادر عن قيادة اللواء الرابع حماية منشآت، إنه لا صحة لما يتم تداوله إعلاميًا، بخصوص استلام لواء حماية المنشآت لمطار عدن الدولي، والموانئ والمؤسسات والمقار الحكومية بالعاصمة المؤقتة عدن ضمن اجراءات تنفيد اتفاق الرياض.  
 
وأكد البيان، عدم دقة تلك الأخبار والمعلومات، واصفًا إياها بالمزيفة والهادفة لتضليل الرأي العام، وتبييض التجاوز الحاصل من قبل المجلس الانتقالي.
 
وأشار البيان، إلى أن ما يجري حاليًا من تسليم للمرافق الحكومية لقوة عسكرية سُميت بلواء حماية المنشآت، هو تسليم واستلام داخلي بين قواتٍ تابعة للمجلس الانتقالي ولواء حماية المنشآت التابع للمجلس الانتقالي أيضًا.
 
وأضاف، إلى أن ما يتم حاليًا وسط ترويج إعلامي كبير، ليس له علاقة باللواء الرابع حماية منشآت التابع لوزارة الدفاع ورئاسة هيئة الاركان العامة اليمنية من قريب أو بعيد.
 




قضايا وآراء
اليمن الحضارة والتاريخ