السبت, 02 نوفمبر, 2019 10:23:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات

انطلقت مساء اليوم السبت، حملة الكترونية واسعة اشعلها ناشطون يمنيون ضد الاستهداف الإماراتي لليمن، ورفضًا للوصاية والتدخل في شؤون البلد الداخلية من خلال دعم مليشيات وشخصيات تهدد السلم الاجتماعي. 
 
وتحت هشتاج #الامارات_عدو_اليمنيين سجلت مئات التغريدات حول جرام وانتهاكات الإمارات في اليمن منذ انطلاق عاصفة الحزم وحتى اليوم. 
 
ورغم أن أبوظبي أعلنت انسحابها من اليمن إلا أن كثير من السياسيين والمهتمين يشككون في حقيقة الانسحاب الوهمي، فليس سوى محاولة لصرف أنظار اليمنيين عن الجرائم وعن التدخل في شؤون البلاد. 
 
وكتب بلال الريبة تحت الوسم السابق: سيتم ملاحقة كل القيادات العسكرية الإماراتية في المحافل الدولية التي ارتكبت جرائم بحق اليمن واليمنيين وكل من أشرف على التعذيب والسجون السرية في عدن والمكلا في حضرموت الذي تحول الى مسلخ بشري بعد أن تم ايقاف العمل فيه وتحويلة الى سجن ومقر للقوات الإمارات. 
 




قضايا وآراء
مأرب