معلومات تنشر لأول مرة عن طبيعة لقاء وفد طارق صالح بقيادات محور تعز     هل طيران التحالف يفتح الطريق أمام الحوثي في مأرب؟     14 أكتوبر موعد التحول والمجد.. غوص في التفاصيل     عملية اغتيال ضباط في سيئون من مدينة تعز     "حكمة يمانية" جديد المواقع الفكرية اليمنية     المجتمع يقاوم الملشنة.. صنعاء ليست حوزة إيرانية     احتفائية خاصة بمناسبة مرور 10 سنوات على نيل توكل كرمان جائزة نوبل للسلام     افتتاح رسمي لأول جامعة في محافظة شبوة بعدد من التخصصات العلمية     كيف تغير الصين مستقبل الإنترنت في العالم؟     ارتفاع حصيلة المواجهات بين فصائل الانتقالي إلى 7 وعشرة جرحى     الشرعية حين تساهم في تمدد الحوثيين داخل فراغ ضعفها     26 سبتمبر والحوثيون.. عيدنا ومأتمهم     شهوة الإعدامات بحق اليمنيين لدى الحوثيين عبر تزييف العدالة     إعدامات حلفاء إيران بحق أبرياء يمنيين من تهامة     تقرير أولي عن توثيق بئر برهوت (الأسطورة) في محافظة المهرة    

السبت, 21 سبتمبر, 2019 10:54:00 مساءً

اليمني الجديد - وكالات ومواقع
وصف وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية عادل الجبير، بأن استهداف منشآت نفطية في بلاده يعد استهدافاً للعالم بأسره، فيما قال مسؤول إيراني كبير، إن أي اعتداء على إيران سيكون عواقبه وخيمة.

وقال الجبير في مؤتمر صحفي عقد اليوم السبت: إن الهجوم على أرامكو جاء من الشمال وليس من اليمن، مشيرا في الوقت ذاته إلى أن بلاده تجري مشاورات مكثفة مع حلفائها "لاتخاذ الخطوات اللازمة تجاه الاعتداء الذي تعرضت له شركة ارامكوا السبت الماضي.  

وأضاف بأن المملكة قُصفت بأكثر 260 صاروخا بالستيا، و150 طائرة مسيرة، كلها إيرانية الصنع، في المقابل لم تطلق السعودية صاروخا أو طائرة مسيرة أو رصاصة باتجاه إيران.

من جانبه قال الجنرال حسين سلامي، قائد الحرس الثوري الإيراني: نحذر الولايات المتحدة وحلفائها في الخليج، بأن يكونوا "حذرين وألا يرتكبوا أخطاء ستكون نتائجها وخيمة.

وأضاف سلامي في تصريحات نقلها التلفزيون الرسمي: "احذروا، الاعتداء المحدود، لن يظل محدودا، سنسعى لإنزال العقاب وسنستمر حتى نجهز تماما على أي معتد".

وكانت منشأتي بقيق وخريص التابعتين لشركة أرامكو السعودية تعرضتا لهجوم بطائرات مسيرة، فيما ترفض السعودية الاعتراف بمسؤولية الحوثين عنها.
 





قضايا وآراء
انتصار البيضاء