الاربعاء, 18 سبتمبر, 2019 12:01:00 صباحاً

اليمني الجديد - متابعات
حسم الجدل الدائر حول مشاركة الرئيس اليمني عبده ربه منصور هادي في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة التي انطلقت أعمالها أمس الثلاثاء، فيما سيمثل اليمن نائب وزير الخارجية عبدالله الحضرمي.  

وتصاعد مد الخلافات بين الحكومة الشرعية ودولة الإمارات العربية المتحدة بعد دعم أبوظبي لمليشيات مسلحة في عدن، واستهداف قوات الجيش اليمني نهاية الشهر الماضي.

وكانت الشرعية والحكومة اليمنية قد صعدت خطابها خلال الفترة الماضية ضد التواجد الإماراتي ووصفت اعمالها بالخروج عن القانون واهداف التحالف، فيما خرجت مسرات ووقفات احتجاجية في عدد من دول العالم ضد التواجد الإماراتي والمطالبة بإعفائها من التحالف في اليمن.

 وحسب مراقبين فقد مارست السعودية ضغوط شديدة على الرئيس هادي لمنعه من السفر ومنع رئيس الحكومة تمثيل اليمن في الأمم المتحدة.
 





قضايا وآراء
انتصار البيضاء