السبت, 14 سبتمبر, 2019 09:12:00 مساءً

اليمني الجديد - وكالات
توقفت صادرات السعودية من النفط اليوم السبت، إثر هجوم تعرضت له منشأتين تابعتين لشركة "أرامكو" النفطية، فيما أعلن الحوثيون رسمياً تبنيهم للاستهداف وأنه تم بطائرات مسيرة، فيما التفاصيل سيعلون عنها في وقت لاحق.   

وقالت وكالة "رويترز" إن الهجمات ستؤثر على إنتاج خمسة ملايين برميل من النفط يوميا، أي قرابة نصف الإنتاج الحالي للمملكة.

وإحدى المنشأتين المستهدفتين بطائرات الدرونز الحوثية هي أكبر مصفاة لتكرير النفط في العالم، حيث تزيد الطاقة التكريرية للمصفاة عن سبعة ملايين برميل من النفط الخام يوميا حسب الوكالة.

وتناقل ناشطون تسجيلات مصورة لحرائق هائلة في منشأة بقيق النفطية التابعة لشركة ارمكوا الأكبر انتاجاً للنفط في العالم بعد تعرضها لاستهداف مباشر من قبل طائرات متفجرة مسيرة تبنى الحوثيون المسؤولية عن إطلاقها.

وقالت وكالة "واس" السعودية عن متحدث أمني بوزارة الداخلية قوله: "عند الساعة الرابعة من صباح السبت، باشرت فرق الأمن الصناعي بشركة أرامكو إطفاء حريقين في معملين تابعين للشركة بمحافظة بقيق وهجرة خريص.

والحادثة أعقبها تنديدات وإدانات دولية واسعة، فيما ستؤثر هذه الحوادث بشكل مباشر على اسعار النفط عالمياً.

وأدانت الولايات المتحدة بشدة الهجمات التي نفذتها اليوم طائرات مسيرة على منشأتي نفط في محافظة بقيق وهجرة خريص".

 
كما أدانت بريطانيا الهجوم على منشآت أرامكو، وقالت إن على الحوثيين وقف استهداف البنية التحتية المدنية والتجارية في المملكة.

كما نددت دول ومنظمات عربية بالهجوم، واستنكرت الأمانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب، الهجوم، مؤكدة -في بيان- "تضامنها التام مع المملكة في مواجهة الإرهاب".
 





قضايا وآراء
مأرب التاريخ تحمي سبتمبر والجمهورية من الإمامة