استهداف الحوثيين لأبوظبي يعكس الهشاشة في الدفاعات الجوية لدى دول التحالف     ضربات جوية للتحالف على صنعاء هي الأعنف منذ سنوات     عصابة مسلحة تقتل منير النوفاني وجماعة الحوثي تماطل بالقبض على القتلة     صراع الحوثية والأقيال بين التحدي والاستجابة     تشديد الخناق على الحوثيين في مأرب بعد تحول سير المعركة من الدفاع للهجوم     هل كتب عبدالله عبدالعالم مذكراته؟     شرطة تعز تضبط متهم بانتشال حقائب نساء     كيف خدع الغشمي عبدالله عبدالعالم     أحداث 13 يناير.. إرهاب حزبي مناطقي بلباس ماركسي     إيران تبادر لعودة التواصل مع السعودية والأخيرة تواصل وقف التصعيد الإعلامي     انتهاكات مروعة لحقوق الإنسان في اليمن والأمم المتحدة تواصل إخفاء الفاعلين     بعد تعطيله لـ 7 سنوات.. هبوط أول طائرة في مطار عتق     جماعة الحوثي تُمنح 6 ساعات لمغادرة آخر منطقة بشبوة     تدخلات السعودية والإمارات.. اغتيال سيادة اليمن     تعرف على جبهات الحرب بمحافظة شبوة خلال يومي الأربعاء والخميس    

الثلاثاء, 30 يوليو, 2019 10:57:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات خاصة
تتواصل اللقاءات الرسمية بين الجانب الإيراني والإماراتي، وتشهد العلاقات بين الطرفين تحسناً ملحوظاً كان آخرها لقاء قائد قوات حرس الحدود الإيراني، العميد قاسم رضائي، وقائد قوات خفر السواحل الإماراتي، العميد محمد علي مصلح الأحبابي.

وقالت وكالة "إرنا" الإيرانية الرسمية: بأن رضائي والأحبابي أجريا الثلاثاء، لقاء في طهران "لبحث سبل توسيع العلاقات الدبلوماسية وتعزيز أمن الحدود بين البلدين".

ونقلت الوكالة أن قائد حرس الحدود الإيراني رحب بالوفد الإماراتي الزائر، قائلا إن "الجيرة في الإسلام تعني التعاون والتراحم"، فيما أضاف أنه سبق للجمهورية الإسلامية أن أقامت علاقات تاريخية عريقة وفي مختلف الأصعدة والمجالات مع دولة الإمارات العربية المتحدة، وهذه العلاقات اليوم متواصلة بين المستثمرين والصيادين ورجال الأعمال.

وتدهورت العلاقات بين الطرفين مع انطلاق عاصفة الحزم في مارس/ اذار 2015م حيث كانت الامارات على رأس تحالف تقوده السعودية لمحاربة الحوثيين في اليمن - الحليف البارز لإيران – وشاركت لدعم شرعية الرئيس عبده ربه منصور هادي، إلا أن موقف أبوظبي الضبابي خلال العامين الماضيين أثر بشكل سلبي على سير التحالف والشرعية أيضاً.

وتحدثت مواقع اخبارية ومصادر دبلوماسية مطلعة عن خدمات وتخادم بين الطرفين من خلال الدعم اللوجستي الذي تلقاه الحوثيين وكشفت عنه تحقيقات لتهريب اسلحة ومعدات تستخدم في اعداد الطيران المسير قادم من الإمارات.  

وكان اعلان الإمارات تخفيض تواجدها العسكري في اليمن الشهر الماضي مفاجئ للسعودية التي حاولت أن توقف هذا الانسحاب حسب ما ذكرته صحيفة أمريكية؛ كونه يؤثر بصورة مباشرة على شرعية التدخل ذاته في اليمن.
 
 
 
 





قضايا وآراء
انتصار البيضاء