تراجع مخيف للحوالات الخارجية بسبب كورونا وإجراءات جديدة اتخذتها دول الخليج     الدفاع والداخلية يستعرضان تفاصيل تنشر لأول مرة حول خلية سبيعان بمأرب     ذكرى استهداف معسكر العبر.. التدشين الأول لاستهداف اليمنيين باسم الضربات الخاطئة     تشويش قيمة الحب     الإمارات وأدواتها وقوات الساحل في مهمة إسقاط تعز من الداخل     حجرية تعز: اختزال عميق للشخصية اليمنية العتيدة     اختراق إلكتروني يتسبب بحريق في إحدى المنشآت النووية وإيران تتوعد بالانتقام     كيف دربت بريطانيا طيارين سعوديين شاركوا في استهداف مواقع مدنية في اليمن؟     طلاب يمنيون في الصين يناشدون الحكومة سرعة التدخل لإجلائهم     شيخ المقاصد يفند خرافة الصلاة على الآل في الكتاب والسنة     لمحات من تاريخ الإمامة.. مذهب لإذلال اليمنيين     بسبب خلاف مع النظام السابق.. مهندس معماري يظهر بعد تغيبه بأحد سجون صنعاء لـ35 عاما     الرئيس هادي في أول ظهور منذ سنوات رافضا مبادرة سعودية جديدة لتعديل اتفاق الرياض     تقرير حقوقي مشترك يكشف عن حالات التعذيب حتى الموت في السجون اليمنية     فساد مهول بضريبة القات بتعز تكشفه لجنة شبابية مكلفة من المحافظة بتعز    

شاشة الكترونية تعرض أسعار أسهم في البورصة السعودية في الرياض - صورة من أرشيف رويترز.

الأحد, 28 أبريل, 2019 08:49:00 مساءً

اليمني الجديد - رويترز

 أغلقت أسواق الأسهم الخليجية على انخفاض يوم الأحد، حيث ألقى هبوط أسعار النفط بظلاله على البورصات.
 
وحققت البورصة السعودية بعض المكاسب المبكرة، لكنها غيرت اتجاهها لتغلق منخفضة 0.1 في المئة. وارتفع سهم مصرف الراجحي في أوائل التعاملات، بعدما سجل البنك زيادة في الأرباح الأسبوع الماضي، لكنه أغلق منخفضا 1.32 في المئة.
 
وتراجعت أسعار النفط ثلاثة في المئة يوم الجمعة، وهو ما أضر بالمعنويات في المنطقة، بعدما ضغط الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مجددا على منظمة أوبك لزيادة إنتاج الخام من أجل خفض أسعار البنزين.
 
وهبط سهم مجموعة سامبا المالية السعودية 1.6 في المئة، بعدما استوعبت السوق إعلان المجموعة الأسبوع الماضي عن انخفاض بلغ 7.4 في المئة في الأرباح، لتأتي دون تقديرات المحللين.
 
لكن سهم بنك الرياض تمكن من التشبث بمكاسبه ليصعد 2.4 في المئة، بدعم من نتائجه المالية القوية التي أعلنها الأسبوع الماضي.
 
وزاد سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) 0.5 في المئة، رغم هبوط صافي ربحها 38 في المئة في الربع الأول من العام، ليأتي دون توقعات المحللين.
 
وشهدت أسهم سابك بعض عمليات البيع هذا الشهر، بعدما اتفقت شركة النفط الحكومية العملاقة أرامكو السعودية على شراء حصة نسبتها 70 في المئة فيها من صندوق الاستثمارات العامة بخصم طفيف عن السعر السوقي في مارس آذار.
 
وانخفض مؤشر سوق دبي 0.42 في المئة، تحت ضغط تراجع سهم إعمار العقارية واحدا في المئة، بينما هبط سهم دبي للاستثمار 5.4 في المئة، مواصلا نزوله بعد تداوله بدون الحق في توزيعات الأرباح الأسبوع الماضي.
 
وهبط المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.21 في المئة، مع تراجع سهم بنك أبوظبي الأول 0.36 في المئة.
 
 
وانخفض مؤشر بورصة قطر 0.42 في المئة، تحت ضغط نزول سهم بنك قطر الوطني 1.1 في المئة.
 
وفي الكويت، تراجع مؤشر السوق الأول 1.35 في المئة، مع هبوط سهم بنك بوبيان 4.8 في المئة وانخفاض أسهم بنوك أخرى أيضا.
 
والبورصة المصرية مغلقة في عطلة عامة.
وفيما يلي مستويات إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم في الشرق الأوسط:
 
- السعودية.. انخفض المؤشر 0.1 في المئة إلى 9266 نقطة.
 
- أبوظبي.. هبط المؤشر 0.2 في المئة إلى 5381 نقطة.
 
- دبي.. تراجع المؤشر 0.4 في المئة إلى 2776 نقطة.
 
- قطر.. نزل المؤشر 0.4 في المئة إلى 10406 نقاط.
 
- البحرين.. ارتفع المؤشر 0.1 في المئة إلى 1441 نقطة.
 
- سلطنة عمان.. انخفض المؤشر 0.3 في المئة إلى 3930 نقطة.
 
- الكويت.. هبط المؤشر 1.4 في المئة إلى 6055 نقطة.
 




قضايا وآراء
الحرية