إدانات واسعة محلية ودولية لقصف الحوثيين على مركز الأورام بمدينة تعز     مدير شرطة تعز يزور النقيب مصطفى القيسي وعدد من جرحى الجيش     الحزب الاشتراكي في ميزان المجلس الانتقالي     مليشيا الحوثي تحرق مسجدا بمحافظة ذمار     مدرسة أويس بجبل صبر آيلة للانهيار.. 40 عاما بلا ترميم     الصفيون والتشيع في بلاد العرب     السعودية من إعاقة سبتمبر إلى قتل فبراير.. رحلة خراب     أطعمها في حياته فلازمته لحظة موته     تعذيب وقهر النساء في سجون الحوثي بصنعاء     صنعاء: الحوثيون يواصلون ابتزاز المواطنين بذريعة الاحتفال بالمولد النبوي     شرطة تعز تقبض على مشتبهين بتفجير سيارة النقيب السفياني بعد الحادثة بساعات     أمهات المختطفين تكشف عن تعذيب مروع لسجينات بمركزي صنعاء     وفد إماراتي إلى اسرائيل وتنقل للأفراد بدون فيزا     اليمن تعترض لدى مجلس الأمن حول إرسال إيران سفيرا لها إلى صنعاء     الحوثيون يشيعون قيادات عليا في قواتهم بعد مصرعهم بعدد من الجبهات    

الإثنين, 11 مارس, 2019 09:55:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات

 
أقدم قوات المتمردين الحوثيين على ارتكاب مجزرة جماعية، أمس الأحد، ضد مدنيين من قبائل حجور في مديرية كشر شمال غربي محافظة حجة شمالي غربي اليمن، ذهب ضحيتها أكثر من 40 قتيلاً وجريحاً من أسرتين فقط، ومعظم الضحايا من النساء والأطفال.
 
وبحسب مصادر لقناة العربية الأخبارية، فأن من بين القتلى 12 امرأة من عائلة الهادي، وثمان نساء من أسرة أحدب.
 
 المصادر أشارات، أن بين القتلى أطفالاً تتراوح أعمارهم بين شهر واحد و13 عاما.
 
وقالت المصادر إن الميليشيات مستمرة في تنفيذ حملة اعتقالات واسعة ضد المواطنين من أبناء وجهاء وشيوخ القبائل في منطقة العبيسة والقرى المجاورة طالت حتى الآن المئات، وتحتجزهم في عدد من المدارس والمراكز الصحية بالمنطقة، بعد أن حولتها إلى معتقلات كبيرة.
 
كما ارتفع عدد منازل المواطنين التي قامت بتفجيرها الانقلابيين إلى أكثر نحو 52 منزلاً، منذ اقتحامها منطقة العبيسة التابعة لمديرية كشر الخميس الماضي.
 
إلى ذلك حذّرت منظمة حقوقية دولية، اليوم الاثنين، من جرائم حرب يرتكبها الحوثيون ضد المدنيين في منطقتي حجور عبر عمليات قنص وقصف عشوائي وتهجير للسكان وتفجير للبيوت.
 
وقالت "منظمة سام للحقوق والحريات"، ومقرها جنيف، في بيان صحافي، إن تلك الجرائم والانتهاكات أدت حتى اللحظة إلى مقتل وإصابة عشرات المدنيين، بينهم نساء وأطفال، فضلاً عن هدم أكثر من 17 منزلاً في منطقة حجور، منها 13 منزلاً بقرية التامرة، إضافة إلى تفجير مسجد ومدرسة وتضرر مئات المنازل بسبب القصف، وتهجير ما يزيد عن 2700 أسرة.
 




قضايا وآراء
مأرب التاريخ تحمي سبتمبر والجمهورية من الإمامة