تقدير موقف لمركز المخا للدراسات حول انعكاس هجمات الحوثيين على أبوظبي     ما حقيقة التوجه لتحييد خيار الانفصال جنوب اليمن؟     استهداف جديد بإيعاز إيراني لقاعدة عسكرية بأبوظبي والإمارات توضح     استهداف الحوثيين لأبوظبي يعكس الهشاشة في الدفاعات الجوية لدى دول التحالف     ضربات جوية للتحالف على صنعاء هي الأعنف منذ سنوات     عصابة مسلحة تقتل منير النوفاني وجماعة الحوثي تماطل بالقبض على القتلة     صراع الحوثية والأقيال بين التحدي والاستجابة     تشديد الخناق على الحوثيين في مأرب بعد تحول سير المعركة من الدفاع للهجوم     هل كتب عبدالله عبدالعالم مذكراته؟     شرطة تعز تضبط متهم بانتشال حقائب نساء     كيف خدع الغشمي عبدالله عبدالعالم     أحداث 13 يناير.. إرهاب حزبي مناطقي بلباس ماركسي     إيران تبادر لعودة التواصل مع السعودية والأخيرة تواصل وقف التصعيد الإعلامي     انتهاكات مروعة لحقوق الإنسان في اليمن والأمم المتحدة تواصل إخفاء الفاعلين     بعد تعطيله لـ 7 سنوات.. هبوط أول طائرة في مطار عتق    

محاولة حوثية لمحاصرة اجتماع لوليسغارد والشرعية بالحديدة

السبت, 02 مارس, 2019 10:10:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات

 
نفذت قوات المتمردين اليوم السبت، محاولات تسلل للوصول إلى محيط مقر انعقاد اجتماع لجنة تنسيق إعادة الانتشار والفريق الحكومي في مناطق سيطرة القوات المشتركة داخل مدينة الحديدة غرب اليمن بحسب مصادر عسكرية رفيعة.
 
المصادر قالت أن قوات الانقلابين صعدت عسكرياً داخل مدينة الحديدة أثناء انعقاد اجتماع أحادي للجنة تنسيق إعادة الانتشار برئاسة كبير مراقبي الأمم المتحدة الجنرال مايكل لوليسغارد.
 
وأوضحت أن المتمردين نفذوا محاولتي تسلل فاشلتين صوب الأحياء الشمالية والشرقية لمدينة الحديدة مع بدء اجتماع لجنة تنسيق إعادة الانتشار صباحا برئاسة الجنرال لوليسغارد وحضور فريق الحكومة.
 
وأضافت أن الانقلابين "استخدموا الأسلحة الرشاشة وسلاح القناصة"، معتبراً محاولاتها البائسة للتسلل إلى محيط مقر انعقاد الاجتماع وفي حضور رئيس لجنة الرقابة "تحديا صارخا للجهود الأممية الرامية لإنقاذ اتفاق استوكهولم.
 
وانعقد الاجتماع غداة تصعيد حوثي غير مسبوق داخل مدينة الحديدة وضواحيها الجنوبية وفي مديريات جنوب المحافظة.
 
وتوقف، بسبب الرفض والانقلاب الحوثي على الاتفاقيات، تطبيق اتفاقية المرحلة الأولى للانسحاب وإعادة الانتشار في الحديدة مطلع الأسبوع الماضي. وبحسب جدول المواعيد الزمنية، كان مقررا أن تبدأ المرحلة الأولى الأحد الماضي بالانسحاب من ميناءي الصليف ورأس عيسي.
 
وكان الجنرال لوليسغارد اتهم في وقت سابق المتمردين الحوثيين بوضع عراقيل أمام خطة إعادة الانتشار بالحديدة والموانئ.
 




قضايا وآراء
انتصار البيضاء