العميد شعلان.. البطل الذي أرهق أحفاد الإمامة ودحر فلولها في بلق مأرب     قيادي بحزب الإصلاح: مأرب تخوض معركة اليمنيين الفاصلة     مطالبات محلية ودولية لوقف استهداف الحوثيين للنازحين في مأرب     الجيش يصد هجوم الحوثيين بنهم ويدعو الصليب الأحمر لانتشال جثث القتلى بالجوف     عائلة عفاش حين أفسدت الماضي والحاضر     تقدم كبير للجيش في الجوف وعشرات القتلى الجرحى في صفوف الحوثيين     محافظ شبوة يدشن أعمال سفلتة مشروع طريق نعضة السليم     هل تفي الولايات المتحدة بوعدها في وقف الحرب باليمن؟     الحوثيون يفشلون مشاورات اتفاق الأسرى والمختطفين في الأردن     ملامح إنهاء الحرب في اليمن والدور المشبوه للأمم المتحدة     معارك ضارية في مأرب والجوف واشتعال جبهة مريس بالضالع     رحلة جديدة في المريخ.. استكشفا الحياة (ترجمة خاصة)     ملامح إسقاط مشروع الحوثي من الداخل     لماذا خسر الحوثيون معركة مأرب وما هي أهم دوافعهم للحرب     حرب مأرب كغطاء لصراعات كسر العظم داخل بنية جماعة الحوثي    

كلافيرين أعلن اعتناقه الإسلام منذ نهاية أكتوبر/تشرين الأول الماضي (مواقع التواصل)

الثلاثاء, 05 فبراير, 2019 10:40:00 مساءً

اليمني الجديد - وكالات

فجّر النائب الهولندي السابق يورام فان كلافيرين، المعروف بمواقفه المناهضة للمسلمين، مفاجأة كبيرة عندما أعلن اعتناقه الإسلام، خاصة أنه كان الساعد الأيمن للسياسي خيرت فيلدرز الذي يجهر بكراهيته للمسلمين.
 
وأعلن كلافيرين أمس اعتناقه الدين الإسلامي منذ نهاية أكتوبر/تشرين الأول الماضي، وقال في مقابلة صحفية إن الأمر بالنسبة إليه "يشبه نوعا من العودة إلى الدين". وأكد أنه كان يبحث عن قناعاته الدينية "منذ زمن طويل".
 
والمعروف عن كلافيرين أنه كان رأس حربة في معركة شرسة ضد الإسلام في مجلس النواب الهولندي، لحساب حزب الحرية اليميني المتطرف بزعامة فيلدرز، كما أنه نشأ في محيط مسيحي محافظ.
 
والمعروف عن هذا الحزب دعوته لمنع ارتداء النقاب ومعارضته بناء المآذن، كما لا يخفي رغبته في طرد الإسلام والمسلمين من هولندا.
 
وقال فان كلافيرين (أربعون عاما) -في مقابلة نشرتها الثلاثاء صحيفة "أن آر سي"- إنه عند إعداده كتابا ضد الإسلام غيّر قناعاته، وحوّل كتابه إلى "حجج لدحض مآخذ غير المسلمين" على الديانة الإسلامية.
 
ويحمل كتابه عنوان "الارتداد.. من المسيحية إلى الإسلام وسط الترهيب العلماني"، ومن المتوقع أن يصدر قريبا




غريفيث