ملاحظات بعد طرح البنك المركزي فئات نقدية جديدة     الزي اليمني والآثار القديمة     سفير سعودي جديد يبدأ مهامه في العاصمة القطرية الدوحة     المجلس التأديبي بشرطة تعز يصدر عقوبات بحق عدد من الأفراد     آثار تعذيب هائلة في جثة الشاب باعوضة بأحد أقسام شرطة عدن     أسرة السياسي حسن زيد تكشف لأول مرة عن الجهة التي تقف خلف عملية الاغتيال     تقرير يوثق أبرز التعديلات الحوثية التي استهدفت مناهج التعليم الأساسي     الإمارات تخطط لعمل استفتاء بضم سقطرى وميون إليها (ترجمة خاصة)     رابطة جرحى تعز تستغرب في بيان الإهمال الحكومي     السنة والحديث مرة أخرى     الدكتور محمد الشرجبي يمثل اليمن في المؤتمر العالمي 5 لجراحة تجميل الأنف     "غريفيث" يشتكي الأطراف اليمنية إلى مجلس الأمن برفضها للسلام     اليمن تشارك بمجلس وزراء الخارجية العرب بالدوحة     شرطة جبل حبشي تضبط متهم بسرقة محويات منزل بـ٢٠ مليون     السنة والحديث.. جدلية الاتفاق والاختلاف    

الثلاثاء, 05 فبراير, 2019 04:34:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات

أفرجت النيابة الجزائية المختصة التابعة لجماعة الحوثي الانقلابية اليوم الثلاثاء، عن السياسي المختطف "محمد قحطان".
 
جاء ذلك في مذكرة لوكيل النيابة عبدالله الكميم، موجهة إلى وكيل جهاز الأمن السياسي، بأنه يتم تنفيذ قرار الإفراج عن محمد محمد قحطان، وفقاً لتوجيهات رئيس النيابة.
 
وأشارت المذكرة إلى إن قرار الإفراج يأتي بناء على قرار رئيس النيابة، والقاضي بألا وجه لإقامة الدعوى الجزائية من قِبل قحطان.
 
وكان مصير السياسي قحطان مجهولاً تماماً، منذ اختطافه من منزله بالعاصمة صنعاء منتصف 2015، بعد أيام من إخضاعه للإقامة الجبرية.
 
وتعد هذه المرة الأولى التي تكشف فيها جماعة الحوثي الانقلابية عن مصير السياسي "محمد قحطان" منذ منصف عام 2015.
 
إلى ذلك اجتمع ممثلو الحكومة اليمنية وجماعة الحوثي الانقلابية في العاصمة الأردنية عمّان، اليوم الثلاثاء، في إطار جولة جديدة من المحادثات، تستمر ثلاثة أيام، لبحث سبل تطبيق اتفاق تبادل الأسرى، وذلك بالتزامن مع وصول الرئيس الجديد لفريق المراقبين الدوليين الجنرال الدنماركي مايكل لوليسغارد، إلى العاصمة اليمنية صنعاء، للمرة الأولى منذ تعيينه في منصبه.
 
المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث، ورئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر بيتر مورير إلى ممثلي الحكومة اليمنية والحوثيين في الاجتماع الذي عُقد في قاعة جمعتهم داخل أحد فنادق عمان الكبرى.
 
وقال غريفيث، في كلمة في بداية الاجتماع، إنّ "الهدف وضع اللمسات الأخيرة من قبل الأطراف الموجودة هنا على قوائم الأسرى والمحتجزين الذين سيتم إطلاق سراحهم وتبادلهم".
 




قضايا وآراء
غريفيث