اللجنة الأمنية بتعز تصدر 14 قرارا مهما     منظمة دولية تدعو الإدارة الأمريكية لوقف مبيعات الأسلحة للإمارات     انهيار متسارع للعملة اليمنية مقابل العملات الصعبة واستفادة مباشرة للحوثيين     جلسة استماع للصحفيين المفرج عنهم من سجون جماعة الحوثي بمأرب     وزير الخارجية اليمني: استقرار اليمن من استقرار المنطقة بالكامل     منظمة دولية: استهداف الحوثيين للأحياء السكنية بتعز ترتقي لجريمة حرب     منظمة دولية تدعو الحوثيين للإفراج الفوري عن صحفي يمني     إحصائية جديدة .. وفاة نحو 233 ألف يمني بسبب الحرب في اليمن     افتتاح مخيم الوفاء الخيري لذوي الاحتياجات الخاصة بمأرب     مرخة العلياء الحلم الذي أصبح حقيقة     مجزرة جديدة للحوثيين بتعز تخلف قتلى في صفوف الأطفال والنساء     تنديد واسع بعنف الشرطة الفرنسية على مصور من أصول سورية     كلمة الرئيس هادي بمناسبة 30 من نوفمبر     محافظ شبوة يعقد اجتماعا بإدارة وطواقم مستشفى عتق العام     مصرع قيادي كبير في تنظيم القاعدة في كمين بأبين    

محمد القيرعي

الأحد, 03 فبراير, 2019 08:47:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات
أعلن العضو الثاني عشر في اللجنة الثورية العليا التابعة للحوثيين، "محمد القيرعي" انشقاقه عن الجماعة الانقلابية عقب وصولة للعاصمة المؤقتة عدن محاولاً الانضمام للشرعية المدعومة من التحالف العربي والمعترف بها دولياً.
 
وبحسب رئيس ما يوصف بتيار «الأحرار السود» (المهمشين وفق مسودة الحوار الوطني)، "إنه نجح في الخروج من الإقامة الجبرية التي فرضها الحوثيون عليه منذ عام ونصف، بسبب مواقفه الناقدة لسياستهم «عبر إيهامهم بأني عدت لبيت الطاعة الهاشمية، وقمت مؤخراً بزيارة لدمت في رحلة استجمام في حماماتها الطبيعية والتقيت بالقيادات الميدانية والعسكرية كوني عضو اللجنة الثورية العليا، وبعد أن تأكدت أن الطريق سالكة عبرت أنا وأسرتي إلى قعطبة، ومنها إلى الضالع ثم عدن».
 
وفي أول تصريحات "لقيرعي" أنة انخدع بالحوثيين وشعاراتهم الزائفة، مؤكداً أن السنوات التي قضاها معهم كانت كافية لإقناعه بنظرتهم الدونية للمجتمع اليمني، ونهجهم البربري والسلالي، وأن ثورتهم لم تأتِ للمساواة بين الشعب واستعادة حقوقه، بقدر ما كانت سطواً مسلحاً على مؤسسات الدولة وتفريغها من مضمونها، مشيراً إلى استخدام الحوثيين لشخصيته كممثل لحركة «أحرار بلال» المهمشين، كديكور لتحسين صورتهم أمام العالم وأنهم يمثلون مختلف مكونات المجتمع.
 
 
وقدم القيرعي اعتذاره للشعب اليمني، لتحالفه المخزي مع الحوثيين، كاشفاً في اتصال هاتفي مع قناة «اليمن اليوم» أن الشرعية لم تتعامل معه كما ينبغي، كونه منشق عن الحوثيين، وتعرضه للسجن في مباحث عدن 13 يوماً، آملاً بمقابلة رئيس الوزراء معين عبدالملك، بعد أن قابل نائب وزير حقوق الإنسان عقب خروجه من السجن، يوم الخميس 17 يناير/ كانون الثاني الماضي.
 





قضايا وآراء
اليمن الحضارة والتاريخ