أعضاء في البرلمان يطالبون الحكومة سرعة رفع المعاناة عن العالقين بمنفذ الوديعة     دعوة أممية لإحالة ملف العنف الجنسي في اليمن إلى محكمة الجنايات الدولية     ما حقيقة الصراعات والتصفيات الداخلية لجماعة الحوثيين؟     المركز الأمريكي للعدالة يدين احتجاز السعودية للمسافرين اليمنيين في منفذ الوديعة     هشام البكيري.. الموت واقفا     معارك هي الأعنف في جبهة الكسارة ومصرع العشرات من المسلحين     تغييب السياسي البارز محمد قحطان للعام السادس على التوالي     8 سجون سرية للسعودية في اليمن توفي بعضم فيها تحت التعذيب     قتلى وجرحى بمواجهات بين قوات طارق والمقاومة التهامية بالمخا     حوار مهم مع اللواء سلطان العرادة حول الوضع العسكري في مأرب     محافظ شبوة يرأس اجتماعا موسعا للجنة الأمنية بالمحافظة     استشهاد الصحفي هشام البكيري أثناء تغطيته للجبهة الغربية في تعز     تعرف على تفاصيل التقرير الحكومي الذي سلم لمجلس الأمن حول تعاون الحوثيين مع القاعدة وداعش     مسلحون حوثيون يستخدمون سيارات إسعاف تابعة للصحة العالمية في أعمال عسكرية     الحكومة تدين استهداف النازحين في مأرب من قبل الحوثيين    

برلين

الخميس, 17 يناير, 2019 02:30:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات

أعلنت الخارجية اليمنية، تحفظها على نتائج الاجتماع الذي نظمته وزارة الخارجية الألمانية بمقرها في برلين، الأربعاء تحت مسمى "الحوار الاستراتيجي رفيع المستوى حول عملية السلام وآفاق الاستقرار في اليمن".
 
واعتبرت وزارة الخارجية اليمنية، في بيان رسمي لها، في وقتٍ متأخرٍ، من مساء الأربعاء، أن إطلاق وإشهار برامج وخطط للأمم المتحدة، خارج مؤسسات ومقرات الأمم المتحدة، تتصل بوضع آليات لما يسمى بالاستقرار وجمع الموارد من الدول المانحة لصالح إنشاء آليات غير متفق عليها مع الحكومة اليمنية، يشكل تجاوزاً مؤسفاً لا يمكن تجاهله".
 
وقالت الوزارة في بيان لها، وفقا لوكالة الأنباء اليمنية "سبأ.نت": إن "هذا الاجتماع جرى دون التنسيق أو التشاور المسبق مع الحكومة اليمنية المعترف بها دوليًا كممثل شرعي للجمهورية اليمنية وفقا لميثاق الأمم المتحدة".
 
وأشارت الوزارة إلى أن أي تجاوز لآليات عمل منظمة الأمم المتحدة، لا سيما من دولة صديقة عضو في الأمم المتحدة، ينبغي أن يتم تداركه.
 
وكانت برلين استضافت أمس، اجتماعاً تحت عنوان "استراتيجية حوار رفيعة المستوى حول عملية السلام وآفاق الاستقرار في اليمن"، افتتحه وزير الخارجية الألمانية هايكو ماس، وممثلون عن الأمم المتحدة.
 
وأعلن ماس، في بيان نقله موقع وزارة الخارجية الألمانية، أن بلاده، تدعم جهود المبعوث الدولي إلى اليمن رماتن غريفيث، وقال "من المهم الآن اغتنام هذه الفرصة الصغيرة، ولكنها حقيقية، للعمل من أجل جعل الدعم الدولي لباقي مسار العملية بنّاءً وقوياً قدر الإمكان".
 
وأشارت الخارجية الألمانية إلى أن المؤتمر يتعلق بكيفية دعم تنفيذ تدابير بناء الثقة المتفق عليها في ديسمبر/كانون الأول، في العاصمة السويدية استوكهلوم، بين أطراف النزاع، مشيرة إلى أن النجاح من شأنه إجراء المزيد من المحادثات.
 




قضايا وآراء
غريفيث