قبيلة حجور تصدر بيانا حول اعتقال النقيب خليل الحجوري من قبل التحالف     "التهاني".. كجريمة بحق اليمن!     مؤامرة السهم الذهبي والمحافظة المزعومة     واشنطن تدين عودة مليشيا الحوثي إلى اختطاف موظفين في سفارتها بصنعاء     قصة الصرخة الحوثية "الموت لأمريكا"     فريق طبي بمستشفى يشفين ينجح في إجراء عملية معقدة لأحد المرضى     مركز المخا للدراسات الاستراتيجية يستضيف ورشة حول العلاقات اليمنية الصومالية     قراءة في دوافع انسحاب القوات المشتركة من الساحل الغربي ( تقدير موقف)     الإعلان عن تأسيس أول منظمة عالمية SYI للدفاع عن المهاجرين اليمنيين خارج وطنهم     معلومات وتفاصيل تكشف عن الأسباب الحقيقية لانسحاب القوات المشتركة المفاجئ في الحديدة     محمد آل جابر بريمر اليمن     تحرك دولي ومحلي واسع للتحقيق مع رئيس الوزراء معين عبدالملك في أكبر قضايا فساد     انتصار الريمي.. الإصرار على البقاء في زمن الحرب     معين عبدالملك لدى اليمنيين.. رئيس حكومة في عداد الموتى والمفقودين     محافظ مأرب يترأس اجتماعا طارئا للجنة الأمنية حول مستجدات المحافظة    

محادثات سلام قريباً في السويد

السبت, 17 نوفمبر, 2018 07:47:00 مساءً

اليمني الجديد - وكالات

أعلنت الحكومة اليمنية أنها قبلت مقايضة الأسرى من جماعة الحوثي الانقلابية لديها بمعتقلين ومختطفين لدى إدارة الجماعة.
 
جاء ذلك في بيان ألقاه مندوب الحكومة في الأمم المتحدة، أحمد عوض بن مبارك، أمام مجلس الأمن الدولي، في جلسته المفتوحة حول الحالة اليمنية، حسبما نقلت، السبت، وكالة "سبأ" اليمنية الرسمية.
 
وقال البيان إن "الحكومة اليمنية قد قاربت بشكل كبير إلى التوصل لاتفاق مع مكتب المبعوث الخاص للأمم المتحدة حول مسودة تبادل الأسرى والمعتقلين والمفقودين والمحتجزين تعسفيا والمخفيين قسريا والموضوعين تحت الإقامة الجبرية".
 
وأضاف أن "الحكومة قبلت بمقايضة أسير الحرب الحوثي بمعتقل أو مختطف أو محتجز تم اختطافه نتيجة لمواقف لا علاقة لها بالحرب".
 
وتابع: "فعلنا ذلك لحرصنا على المضي في إجراءات بناء الثقة، وحرصا منا على تحرير المحتجزين الذين نعلم أنهم يعانون أسوأ أنواع المعاملات الإنسانية".
 
وأعلن مندوب اليمن استعداد الحكومة "للتعامل الإيجابي مع كافة المقترحات الخاصة بإجراءات بناء الثقة، وكل ما من شأنه تخفيف معاناة أبناء الشعب".
 
ولم يصدر عن جماعة "الحوثي" على الفور تعليق حول ما أوردته الحكومة اليمنية.
 
ومساء الجمعة، أعلن المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن مارتن غريفيث، اعتزامه عقد جولة جديدة من المفاوضات بين أطراف الأزمة اليمنية "قريبا" في جنيف بسويسرا.
 
وقال "غريفيث" في إفادته أمام مجلس الأمن الدولي، إن أطراف النزاع كانوا على وشك التوصل إلى اتفاق بشأن تبادل السجناء والمعتقلين، معربا عن أمله "تفعيل هذا الاتفاق في القريب".
 
ويعاني اليمن منذ نحو 4 سنوات حربا بين القوات الحكومية المدعومة من التحالف العربي من جهة، والحوثيين الذين يسيطرون على محافظات بينها العاصمة صنعاء منذ 2014 من جهة أخرى.
 
وخلفت الحرب المستمرة أوضاعا معيشية وصحية متردية للغاية، وبات معظم سكان البلاد بحاجة إلى مساعدات إنسانية.
 




قضايا وآراء
انتصار البيضاء