اغتيالات جديدة في عدن     استطلاع الرأي.. أسباب الصراع والحرب في اليمن أول دراسة علمية لمركز المخا للدراسات الاستراتيجية     مصرع 9 حوثيين في تعز بغارة للتحالف     واشنطن تكثف جهودها لوقف الحرب في اليمن وغارات ليلية في صنعاء     الأعياد الوطنية.. ذاكرة شعب وجلاء كهنوت     قبيلة حجور تصدر بيانا حول اعتقال النقيب خليل الحجوري من قبل التحالف     "التهاني".. كجريمة بحق اليمن!     مؤامرة السهم الذهبي والمحافظة المزعومة     واشنطن تدين عودة مليشيا الحوثي إلى اختطاف موظفين في سفارتها بصنعاء     قصة الصرخة الحوثية "الموت لأمريكا"     فريق طبي بمستشفى يشفين ينجح في إجراء عملية معقدة لأحد المرضى     مركز المخا للدراسات الاستراتيجية يستضيف ورشة حول العلاقات اليمنية الصومالية     قراءة في دوافع انسحاب القوات المشتركة من الساحل الغربي ( تقدير موقف)     الإعلان عن تأسيس أول منظمة عالمية SYI للدفاع عن المهاجرين اليمنيين خارج وطنهم     معلومات وتفاصيل تكشف عن الأسباب الحقيقية لانسحاب القوات المشتركة المفاجئ في الحديدة    

حرب شوارع للمرة الأولى

الإثنين, 12 نوفمبر, 2018 09:32:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات

تحولت المعارك بين قوات الجيش الوطني من جهة ومليشيا الحوثي، في محافظة الحديدة غرب اليمن، إلى حرب شوارع،  بعد أن تمكنت القوات الموالية للحكومة اليمنية من دخول أول حي سكني شرق الحديدة للمرة الأولى، مساء الأحد في خضم المعارك العنيفة.
 
وبحسب مصادر عسكرية فان قوات الجيش الوطني، عملت الأحد على "تطهير" المناطق السكنية التي دخلتها في شرق المدينة من المتمردين الحوثيين، يذكر أن هذه هي المرّة الأولى التي تندلع فيها معارك في حيّ سكني في مدينة الحديدة منذ بداية العملية العسكرية على ساحل البحر الأحمر.
 
في جنوب غرب المدينة، اشتدّت مساء الأحد المعارك مع سعي قوّات الجيش الوطني إلى التقدّم على الطريق الساحلي شمالا نحو الميناء، حسب المسؤولين العسكريين.
 
ووفقا للمسؤولين، فإنّ الانقلابين الحوثيين يستخدمون القنّاصة ويعتمدون على الألغام والقصف المكثّف بقذائف الهاون لوقف تقدّم القوات المهاجمة. وقال سكان لوكالة الأنباء الفرنسية إنّ الحوثيين يستخدمون أيضا المدفعية.
 
وعلى خلفية تلك المستجدات، دعت واشنطن الرياض إلى "وقف القتال"، فيما أعلنت مصادر عسكرية وطبية أن نحو 150 شخصا بينهم مدنيون قتلوا خلال الساعات الـ24 الماضية في المعارك.
 
ودعا، وزير الخارجيّة الأمريكي "مايك بومبيو"، في اتصال هاتفي مع وليّ العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، إلى "وقف القتال" في اليمن وإلى أن "يأتي جميع الأطراف إلى الطاولة من أجل التفاوض على حل سياسي للنزاع"، بحسب ما قالت المتحدّثة باسم الخارجية الأمريكية هيذر نويرت في بيان.
 
إلى ذلك قالت منسّقة عمليّات منظمة "سيف ذي تشيلدرن" في مدينة الحديدة مريم الدوغاني إنّ "القتال مستمرّ، والوضع صعب جدا. هناك خوف كبير بين السكان".
 
وقُتل في هذه المعارك 443 مقاتلا من الطرفين غالبيتهم من الانقلابين، بينهم 43 حوثيًا و18 جنديًا في القوات الموالية للحكومة لقوا مصرعهم في الساعات الـ24 الأخيرة، بحسب مصادر طبية وعسكرية.
 
 




قضايا وآراء
انتصار البيضاء