الأحد, 19 أغسطس, 2018 08:36:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات
كشفت مصادر خاصة، عن قيام المليشيات الحوثية بتصوير مجموعة من الاطفال، وإظهارهم للرأي العام على أنهم أسرى من القوات الحكومية والجيش الوطني.
 
وأضافت المصادر لـ"اليمني الجديد" أن المليشيات تحاول التهرب من جرائمها والإدانات الدولية التي تتهمها بتجنيد الأطفال والزج بهم في جبهات القتال، وذلك باتهام الجيش الوطني بتجنيد الاطفال وإشراكهم في الحرب ضد مقاتليها.
 
وأوضحت المصادر أن المليشيا جهزت مشاهد مصورة لعدد من الاطفال، ولقنتهم اعترافات بانهم من المقاتلين في صفوف القوات الشرعية.
 
وبحسب المصادر فإن المليشيات روجت خلال الايام الماضية مزاعم أسر عدد من الاطفال في جبهات الساحل الغربي، وهم يقاتلون مع قوات الشرعية.





قضايا وآراء
غريفيث