الخميس, 12 يوليو, 2018 11:29:00 صباحاً

اليمني الجديد - متابعات
قال وزير الخارجية الموريتاني، إسماعيل ولد الشيخ أحمد، إن بلاده ترفض أي شيء يهدد الحكومة الشرعية اليمنية.

واعتبر ولد الشيخ أحمد، في تصريحات لصحيفة "الشرق الأوسط" أن أي تهديد لأمن السعودية ودول الخليج، تهديداً للأمن القومي الموريتاني، وأن بلاده لا تقبل بحدوث ذلك بأي طريقة.

وأشار إلى أن «قضية اليمن طالت، ومن الصعب جداً أن تستمر بهذا الوضع، ونرى أننا يجب أن نتوصل إلى حل بهذا الخصوص».

وتصريحات ولد الشيح جاءت هامش مشاركته ممثلاً لبلاده في أعمال الدورة الثامنة للاجتماع الوزاري لمنتدى التعاون العربي – الصيني، الذي اختتم أمس في العاصمة الصينية بكين.

وقال "إننا في موريتانيا نعترف بالحكومة الشرعية لليمن، بقيادة الرئيس عبد ربه منصور هادي، وندعم هذه الحكومة من أجل التوصل إلى حل القضية اليمنية.

ولفت إلى أن موريتانيا تدعم وتؤيد الجهود الأممية، من أجل التوصل إلى حل سلمي في الإطار العام للقضية، والمتمثل بالقرار 2216 من قرارات مجلس الأمن الدولي.

 
وعمل ولد الشيخ  ثاني مبعوث للأمم المتحدة إلى اليمن خلال أزمته الحالية، بعد جمال بنعمر، قبل أن يعين بدلاً عنه البريطاني مارتن غريفيث مطلع العام الجاري.   





قضايا وآراء
انتصار البيضاء