العليمي يتسلم تقرير هيكلة القوات ومحتجون يغلقون مبنى وزارة بعدن     كأس العالم في قطر.. كاتب غربي ينتقد ترويج المثلية في البلدان العربية     استغلال الموقع الرسمي.. الكشف عن قيام النائب العام السابق بتوظيف 100 شخص     الإعلان عن تفاهمات يمنية جديدة في الأردن     ما دور السعودية في دفع الحوثيين لقتل علي عبد الله صالح؟!     في سجن تابع للإمارات.. أسرة القيادي الإصلاحي "الدقيل" تناشد المجلس الرئاسي التدخل للإفراج عنه     تفاصيل انقلاب 2017 في القصور الملكية السعودية     حدادا على أرواح أطفال السرطان.. إيقاد الشموع في جنيف تنديدا بجرع الدواء المنتهية     رحيل فقيد اليمن وشاعرها الكبير عبدالعزيز المقالح     ندوة دولية حول بناء السلام وإعادة إعمار يمن ما بعد الحرب     كرة القدم العربية في كأس العالم بقطر     إصابة مدني بقناصة في حي الروضة بتعز     الحكم بالإعدام على قاتل الطفلة مها مدهش     منديال قطر.. إعادة للعرب قبسا من الأمجاد     قراءة في المدوّنة الحوثية للوظيفة العامة (1- 3)    

الإثنين, 12 مارس, 2018 09:55:00 صباحاً

اليمني الجديد - متابعات
كشف إعلاميون وناشطون يمنيون لـ«عكاظ» (الأحد)، وجود لجنة إيرانية تدير شؤون ميليشيا الحوثي الإرهابية، وتتولى تمويل الشخصيات والوسائل الإعلامية المملوكة للانقلابيين بآلاف الدولارات شهرياً.

وأوضح الإعلاميون الذين انضموا للشرعية أخيرا، أن اللجنة الإيرانية تتخذ من سفارة النظام الإيراني مقراً لها، وتشرف بشكل مباشر على شبكة واسعة من الخبراء الإيرانيين وعناصر من ميليشيات «حزب الله» اللبنانية، يتولون مهام إدارة شؤون الميليشيات، وأضافوا أن شخصيات حزبية وبرلمانية موالية للحوثي تتلقى دعماً مالياً من إيران يصل إلى 200 ألف دولار شهرياً، أبرزهم مالك قناة «الساحات» سلطان السامعي.

وأفاد الإعلاميون بأن اللجنة كانت تتخذ من الضاحية الجنوبية في لبنان مقراً لها قبل أن تنتقل إلى صنعاء بعد الانقلاب، مؤكدين أن اللجنة نفسها مولت قبل عامين من اجتياح صنعاء عشرات الدورات الطائفية للشباب والناشطين اليمنيين الذين تلقوا دعوات لحضورها في بيروت مقابل مبالغ مالية كبيرة.

وذكر الإعلاميون أن اللجنة الإيرانية تتحكم في إدارة الملفات الاقتصادية والسياسية والعسكرية والتعليم، وتشرف على ورش صناعة الصواريخ والمتفجرات، وأضافوا أن إعلاميين في صنعاء يتلقون شهرياً مبالغ مالية تصل إلى ألف دولار، وهناك مشايخ وشخصيات أخرى يتقاضون أكثر من 5 آلاف دولار شهريا.

في السياق نفسه، اعترف المدير السابق لقناة «الساحات» مختار الشرفي بوجود اللجنة الإيرانية، لافتا إلى أنها تمارس الوصاية على اليمن في إطار شبكة ترتبط بلبنان، وتتحكم في القضاء وقرارات ما يسمى بـ«المجلس السياسي» وتدعم مختلف القنوات والصحف الموالية للحوثي بآلاف الدولارات. 




قضايا وآراء
مأرب