كأس العالم في قطر.. كاتب غربي ينتقد ترويج المثلية في البلدان العربية     استغلال الموقع الرسمي.. الكشف عن قيام النائب العام السابق بتوظيف 100 شخص     الإعلان عن تفاهمات يمنية جديدة في الأردن     ما دور السعودية في دفع الحوثيين لقتل علي عبد الله صالح؟!     في سجن تابع للإمارات.. أسرة القيادي الإصلاحي "الدقيل" تناشد المجلس الرئاسي التدخل للإفراج عنه     تفاصيل انقلاب 2017 في القصور الملكية السعودية     حدادا على أرواح أطفال السرطان.. إيقاد الشموع في جنيف تنديدا بجرع الدواء المنتهية     رحيل فقيد اليمن وشاعرها الكبير عبدالعزيز المقالح     ندوة دولية حول بناء السلام وإعادة إعمار يمن ما بعد الحرب     كرة القدم العربية في كأس العالم بقطر     إصابة مدني بقناصة في حي الروضة بتعز     الحكم بالإعدام على قاتل الطفلة مها مدهش     منديال قطر.. إعادة للعرب قبسا من الأمجاد     قراءة في المدوّنة الحوثية للوظيفة العامة (1- 3)     مناهج الدراسة حين تشوه شكل الجزيرة العربية بين الطلاب    

الخميس, 12 أكتوبر, 2017 11:07:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات
أقر مكتب المالية بتعز آلية لتحصيل الموارد والإيرادات المالية بالمحافظة بموجب خطة رسمية.
 
جاء ذلك خلال اجتماع لمدير مكتب المالية ،الدكتور محمد عبدالرحمن السامعي بمدراء المكاتب الإيرادية بالمحافظة لمناقشة و رسم خطة تواجد نقاط التحصيل الإيرادات بالمحافظة.
 
وتطرق الاجتماع إلى مناقشة آلية تحصيل كل مكتب لموارده في المناطق المحررة بالمحافظة، ابتداء من "هيجة العبد" بمديرية الشمايتين و انتهاء بمديريات مركز المدينة.
 
وخلص الاجتماع بخطة توضح نطاق انتشار نقاط تحصيل ضرائب استهلاك القات وصندوق النظافة والتحسين ومكتب النقل وكذا إلزام  المديريات التي لم يتم العمل بها لتحصيل الواجبات الزكوية.
 
وحث الاجتماع المديريات المحررة بتحصيل الواجبات الزكوية فيها كون المبالغ المحصلة لم يتم توريدها للبنك المركزي.
 
وبينت الخطة نقاط ضرائب استهلاك القات والتي شملت كلاً من النشمة، التربة، رأس نجد قسيم، اسفل نجد قسيم، المسراخ، جبل حبشي، عنقبة، ادود، صينة، الدمغة، الحقر)
 
كما حددت الخطة نقاط تحصيل صندوق النظافة والتحسين ومكتب النقل وشملت نقطة رأس هيجة العبد، نقطة الصافية، نقطة النشمة،  نقطة الهنجر " الضباب"، نقطة نجد قسيم.
 
يأتي هذا الاجتماع بعد أسبوع من افتتاح البنك المركزي اليمني فرع تعز بعد إغلاق دام لعامين بسبب الحرب.




قضايا وآراء
مأرب