الأحد, 27 أغسطس, 2017 09:32:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعة خاصة
أحكمت قوات الجيش الوطني اليوم الأحد سيطرتها الاحياء الشرقية بالكامل لمدينة ميدي شمال محافظة حجة .
 
وقال المركز الإعلامي للمنطقة العسكرية الخامسة، في بيان له أن قوات الجيش الوطني، نفذت عملية عسكرية نوعية استطاعت من خلالها السيطرة الكاملة على الأحياء الشرقية للمدينة حيث تم تطهير جميع الأبنية والعمارات الواقعة شرق المدينة التي كانت تتحصن بها قناصة و عناصر المليشيا في معاركها مع أفراد الجيش الوطني.
 
واضاف المصدر إن قوات الجيش الوطني لازالت  تتوغل في أحياء مدينة ميدي فيما لا تزال العملية العسكرية مستمرة حتى تحقيق كامل أهدافها المتمثلة في تطهير مدينة ميدي بالكامل ومن ثم الانطلاق إلى المديريات المجاورة لها.
 
وبحسب المركز تعتبر مدينة ميدي المحاصرة منذ اشهر شبه محررة بالكامل ولم يعد بيد المليشيا الا الاحياء الغربية باتجاه الساحل والتي سيتم تحريرها في الساعات القادمة .
 
وبين المركز أن قوات الجيش الوطني، أسرت خلال العملية العسكرية عنصرا من عناصر الانقلابيين كانت حالته حرجة نتيجة إصابة بالغة وتم نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج.
 
وأكد أن العشرات من عناصر الميليشيات سقطوا مابين قتيلا وجريح، وفر من تبقى منهم مخلفين ورائهم جثث قتلاهم بالإضافة إلى استعادت قوات الجيش الوطني أسلحة متوسطة وثقيلة منها بي عشرة وذخائر مختلفة .




قضايا وآراء
مأرب