الاربعاء, 26 يوليو, 2017 03:00:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات
طالبت الحكومة اليمنية دول العالم وخاصة الدول التي تستضيف اليمنيين بتسهيل إجراءات السفر إليها وتخفيف قيود التنقل على اليمنيين .
 
وقال المندوب الدائم لليمن لدى جامعة الدول العربية السفير رياض العكبري اليوم أعمال الاجتماع الاستثنائي لعملية التشاور العربية الإقليمية حول الهجرة واللجوء :" أن اليمن تُعاني من نزوح داخلي يصل إلى 4 مليون نازح عن ديارهم، مُطالبًا المُجتمع الدولي وجامعة الدول العربية بالتدخل والضغط لإجبار ميليشيا الحوثي وصالح على فك الحصار عن المدن اليمنية التي تحتلها، وتزيد من مُعاناة المواطنين من المجاعة والأوبئة مما تسبب في نزوح داخلي وهجرة الآلاف خارج البلاد".
 
ودعا السفير العكبري المجتمع الدولي وجامعة الدول العربية الى التشاركية والتنسيق مع الحكومة اليمنية وزيادة الاهتمام بتحسن الظروف في مراكز الإيواء والمخيمات غير اللائقة والغير صالحة إنسانيًا من حيث السكن والإعاشة والتطبيب، مُطالبًا منظمة اللاجئين والمنظمة الدولية للهجرة بزيادة إسهاماتها بهذه المراكز للتناسب مع الحياة الآدمية، شاكرًا كل الدول التي تستضيف اللاجئين اليمنيين في ظل هذه الظروف الصعبة التي تُعاني منها اليمن.
 
كما دعا للعمل على تنمية مجالات التعليم والتدريب في اليمن، وكذلك تسهيل إجراءات قبول الشباب اليمني في النظام التعليمي في الدول المضيفة، مشيدا بدور المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية ومصر العربية والسودان وجيبوتي ودول التحالف العربي على مساندتهم لاستعادة سلطة الدولة وإعادة الإعمار وتحقيق السلام في اليمن.
 
وتطرق السفير رياض العكبري في كلمته الى تأييد اليمن للمشاورات حول الاتفاق العالمي للاجئين والاتفاق العالمي للهجرة الآمنة والنظامية والمنظمة، حيث يعتبر هذا الاجتماع جزءا من تلك المشاورات الإقليمية والدولية حولهما.
 
ويهدف هذا الاجتماع الذي عقد بالتنسيق مع المفوضية السامية لشؤون اللاجئين (UNHCR) والمنظمة الدولية للهجرة (IOM) وذلك لمتابعة المشاورات الجارية حول الاتفاق العالمي للاجئين والاتفاق العالمي للهجرة الآمنة والنظامية والمنظمة إلى توعية الدول الأعضاء بالعمليتين الجاريتين لوضع الاتفاق العالمي للاجئين والاتفاق العالمي للهجرة الأمنة والنظامية والمنظمة والتوصل إلى الرسائل الرئيسية التي تحرص المنطقة العربية على تضمينها في الاتفاقين العالميين لإيصالها في مختلف الفعاليات التي تنظمها الأمم المتحدة لهذا الغرض .




قضايا وآراء
مأرب