الثلاثاء, 20 يونيو, 2017 08:07:00 صباحاً

اليمني الجديد - متابعات
يرى مراقبون أن إطلاق صواريخ بعيدة المدى من داخل إيران باتجاه مدينة دير الزور السورية أمس الأول يعد تحدياً جديداً أمام الدول العربية ومنها دول الخليج بشكل رئيس.

وتعد هذه الخطوة الاولى من نوعها منذ ثلاثين عاماً, وتحديداً منذ الحرب الإيرانية العراقية مطلع ثمانيات القرن الماضي.

وسائل إعلام إيرانية مقربة من النظام هللت لقصف الحرس الثوري لسوريا وعدته نصراً كبيراً, بينما الشعب الإيراني يعيش تحت خط الفقر, حسب صحف المعارضة والتي وصفت اطلاق الصواريخ ليست سوى محاولة لتصدير أزمة الفشل الداخلية للخارج.

الكيان الاسرائيلي وعلى لسان رئيس الوزراء بن يامين نتنياهو وليبرمن نددا بالخطوة ووصفها بأنها استفزاز مباشر للكيان.
 



قضايا وآراء
انتصار البيضاء