الاربعاء, 29 مارس, 2017 08:11:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعة خاصة
قال رئيس حقوق الإنسان في الخارجية البلجيكية " فورنيكا جوستين" إن بلادة ستقدم منحة مالية لليمن لعامي 2017 و2018، عبر الاتحاد الاوروبي لدعم اليمن وحكومته الشرعية وتحسين حاله حقوق الانسان.
 
جاء ذلك  وكيل وزارة حقوق الانسان اليمني ماجد فضائل اليوم في العاصمة بروكسل مع نائب رئيس حقوق الانسان في الخارجية البلجيكية فورنيكا جوستين، ومدير المكتب الإقليمي للمفوضية السامية لحقوق الانسان، بول ديشمب ورئيس قسم حقوق الانسان في جهاز العمل الخارجي في الاتحاد الاروبي ميرسيدس جارسيا.
 
واستعرض فضائل خلال اللقاءات جرائم ميليشيا الحوثي وصالح الانقلابية.. موضحا ان الانتهاكات خلال العام 2015م وصلت الى 77 بالمائة، من اجمالي الانتهاكات، بينما وصلت عام 2016 الى 22 بالمائة ، بعد ان تمكنت الحكومة الشرعية من استعادت 80 بالمائة من الأرضي اليمنية.
 
وأشار الى أن نسب الانتهاكات ازدادت في المناطق التي تحت سيطرة الميليشيا والمتعلقة بالخطف والاعتقال التعسفي ونهب المال العام والخاص، والتعذيب ومصادرة الحريات وحرية الرأي والتعبير وإغلاق الصحف والمواقع الالكترونية وملاحقة الصحفيين واعتقالهم او قتلهم وابتزاز رجال الأعمال ومصادرة المعونات الإنسانية والإغاثية واستخدمها لقتل الشعب اليمني ضمن ما يسمى المجهود الحربي او المتاجرة بها في السوق السوداء.
 
ودعا المجتمع الدولي الى مساعدة الحكومة الشرعية في إيقاف جرائم المليشيا، وإنهاء الانقلاب وما ترتب عليه، وإحلال سلام دايم قائم على العدل والمساواة.
 
من جانبهم أكد المسئولون الأوربيون دعم الشعب اليمني وتقديم الدعم اللازم للحكومة للشرعية عبر الاتحاد الاوروبي ومنظمات الامم المتحدة بالشراكة مع الحكومة.
 
 



قضايا وآراء
انتصار البيضاء