الأحد, 08 يناير, 2017 05:59:00 مساءً

اليمني الجديد-متابعة خاصة
قال رئيس الوزراء احمد بن دغر اليوم الاحد ان الحكومة حريصة على إحلال السلام الدائم والعادل الذي يتطلع الية اليمنيون في إقامة دولة الاتحادية وهذا لن يتحقق إلا من خلال الالتزام بالمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات الحوار الوطني وقرار مجلس الأمن الدولي 2216م".
 
وجاء ذلك خلال مناقشة مجلس الوزراء برئاسة الدكتور أحمد عبيد بن دغر بالعاصمة المؤقتة عدن مستجدات الأوضاع السياسية والاقتصادية والعسكرية في اليمن .
 
ونوه المجلس بجهود وزارة المالية وإدارة البنك المركزي في متابعة وإنجاز عملية طبع العملة بعد نقل عمليات البنك المركزي لعدن.
 
وقال " نحن اليوم بصدد الاعلان عن موازنة الدولة لعام ٢٠١٧ وسنقوم بصرف رواتب جميع الموظفين المدنيين والعسكريين في عموم المحافظات ".. داعياً المليشيات الانقلابية لرفع يدها عن موارد الدولة والسماح لها ان تنساب الى البنك المركزي وفروعه في صنعاء، ورفع يدها عن ادارته او التدخل في شئونه ولما يحقق المصلحة العامة للمواطن الذي عانى من سياسيات المليشيات الانقلابية التي أهدرت خمسة مليار دولار وأكثر من تريليوني ريال يمني كانت جزءاً من الموارد النقدية للبلاد وسخرتها لقتل الشعب .
 
وأكد أنه لن يكون هناك بعد اليوم موظف في اليمن بلا راتب موجهاً وزارة المالية بارسال الاموال إلى جميع المؤسسات الحكومية وفي جميع المحافظات ابتداء من يوم غداً الاثنين واتخاذ الاجراءات القانونية اللازمة لتنفيذ ذلك.. لافتا الى أن اعلان موازنة الدولة لهذا العام سيكون قريباً وان الحكومة اولت اهتمامها لقطاعات الصحة والتعليم والكهرباء والمياه والنظافة.
كما أكد استمرار الحكومة في رعاية أسر الشهداء وعلاج الجرحى.
 
ووجه الدكتور بن دغر وزارة المالية باستخدام البصمة وتقنية معلومات حديثة في آلية صرف الرواتب للاشهر القادمة وبما يضمن عدم تكرار اخطاء الماضي والنزاهة والشفافية وبناء قاعدة بيانات صحيحة بعيداً عن الارقام الوهمية والغير صحيحة.
 
واستمع مجلس الوزراء إلى تقرير وزارة الكهرباء و اللجنة المكلفة بالتفاوض مع أحدى الشركات الصينية بخصوص انشاء محطة بقدرة 150 ميجاوات وبما يضمن الالتزام بالمواصفات والشروط التي اقرها مجلس الوزراء في جلسته السابقة في سرعة الانجاز.
 
كما استمع من وزير الكهرباء والطاقة المهندس عبدالله الاكوع الى شرح عن مشروع المحطة العائمة بقدرة ١٠٠ ميقاوات لتغطية المحطات الموجودة على البحر ومراكز توليد الطاقة(عدن-الحديدة-المكلا-المخا)والذي يمكن ان يتم استخدامها بداية في عدن للمساهمة في سد العجز في المنظومة الكهربائية.
 
وبهذا الخصوص كلف المجلس وزير الكهرباء وعدد من الفنيين لدراسة المشروع ومواصفات ارتباطة بالشبكة الحالية والرفع به الى المجلس في جلسته القادمة.
 
هذا وقد اقر مجلس الوزراء تدشين المرحلة الاولى من المشاريع العاجلة من وزارة الاشغال العامة والطرق في العاصمة المؤقتة عدن والتي تشمل إعادة بناء وترميم عدد من المباني السكنية والحكومية وصيانة الطرق الرئيسية وسفلتت ورصف طريق المطار-التواهي والمطار- كريتر ومشاريع خدمية لمطار عدن الدولي بتكلفة اربعة مليار ريال خلال عام ٢٠١٧
 
كما اقر مجلس الوزراء اعتماد تنفيذ مشروع شق وسفلتة طرق محافظة ارخبيل سقطرى بطول 15 كيلو متر منها ١٠ كيلو بمدينة حديبوه و٥ كيلو متر بمدينة قلنسية بتكلفة 570 مليون ريال.
 
كما استمع مجلس الوزراء الى تقرير لجنة التحقيق في السفينة التي غرقت بالقرب من الساحل الغربي لسقطرى والذي استعرضه رئيس اللجنة القاضي الدكتور احمد عطية ورفع في نهاية بتوصيات ومعالجات وحالها المجلس الى الجلسة القادمة.



قضايا وآراء
انتصار البيضاء