كأس العالم في قطر.. كاتب غربي ينتقد ترويج المثلية في البلدان العربية     استغلال الموقع الرسمي.. الكشف عن قيام النائب العام السابق بتوظيف 100 شخص     الإعلان عن تفاهمات يمنية جديدة في الأردن     ما دور السعودية في دفع الحوثيين لقتل علي عبد الله صالح؟!     في سجن تابع للإمارات.. أسرة القيادي الإصلاحي "الدقيل" تناشد المجلس الرئاسي التدخل للإفراج عنه     تفاصيل انقلاب 2017 في القصور الملكية السعودية     حدادا على أرواح أطفال السرطان.. إيقاد الشموع في جنيف تنديدا بجرع الدواء المنتهية     رحيل فقيد اليمن وشاعرها الكبير عبدالعزيز المقالح     ندوة دولية حول بناء السلام وإعادة إعمار يمن ما بعد الحرب     كرة القدم العربية في كأس العالم بقطر     إصابة مدني بقناصة في حي الروضة بتعز     الحكم بالإعدام على قاتل الطفلة مها مدهش     منديال قطر.. إعادة للعرب قبسا من الأمجاد     قراءة في المدوّنة الحوثية للوظيفة العامة (1- 3)     مناهج الدراسة حين تشوه شكل الجزيرة العربية بين الطلاب    

الثلاثاء, 08 نوفمبر, 2016 06:02:00 مساءً

اليمني الجديد - وكالات
ناقش نائب رئيس الجمهورية الفريق الركن علي محسن صالح اليوم الثلاثاء الجهود الدبلوماسية التي يبذلها سفراء بلادنا في عواصم الدول المختلفة لنقل رغبة اليمنيين ورؤيتهم في بناء الدولة ورفض الانقلاب..
 
وشدد نائب الرئيس خلال لقائه اليوم كلاً من محمد صالح ناشر سفير بلادنا لدى كوبا ،وخالد صالح شطيف سفير بلادنا لدى سلطنة عمان، والدكتورة ميرفت فضل مجلي سفيرة بلادنا لدى جمهورية بولندا، وسالم صالح العراده سفير بلادنا لدى الجمهورية الإسلامية الموريتانية، على ضرورة مضاعفة الجهود وتكثيفها وإعطاء العلاقات الدبلوماسية وقضايا المغتربين في الدول المختلفة أولوية قصوى.
 
وهنأ نائب رئيس الجمهورية السفراء بمناسبة تعيينهم سفراء في الدول المذكورة، ونيلهم ثقة القيادة السياسية، متمنياً لهم التوفيق والنجاح في أداء مهامهم المستقبلية وتمثيل بلادنا في المحافل الدولية على الوجه الأمثل.
 
كما جرى خلال اللقاء استعراض المستجدات السياسية والميدانية وما أنجزته القيادة السياسية بقيادة فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية من استعادة الدولة ومؤسساتها..مؤكدين رفضهم المطلق لمحاولات الالتفاف على المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني وقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2216.
 
وأشار نائب الرئيس إلى أن المبادرات التي تهدف إلى تأجيل الحرب وتطويل مداها ستكون مرفوضة على كل المستويات، وأن أي قفز على الشرعية المُنتخبة من قبل الشعب لن يتم القبول بها كونها تؤسس لحروب جديدة ولا تخدم أحداً سوى جماعات العنف والإرهاب وتساوي بين من يهدم وبين من يريد أن يبني.
 
وأكد السفراء تمسكهم بالمرجعيات الثلاث وعدم التفريط فيها كونها الضامن الوحيد لأمن واستقرار اليمن، وأن استمرار تسلط الميليشيا وعنجهيتها واستمرار انتهاكاتها بحق اليمنيين ونهبها لمؤسسات الدولة سيفاقم كلفة استعادة اليمن وسيؤثر على أمن واستقرار المنطقة.
 
وثمن السفراء اهتمام نائب رئيس الجمهورية وتهنئته لهم..مؤكدين بأنهم لن يدخروا جهداً في تمثيل اليمن ونقل صوت الشرعية وإرادة الشعب الحقيقية والاهتمام بقضايا المغتربين في تلك الدول والطلاب الدارسين في الخارج.



قضايا وآراء
مأرب