نادية عبدالله: مأرب توفر فرصا واعدة للمرأة للإسهام في التنمية     ضابط إماراتي يحطم نافذة بمطار سقطرى ويهرب مطلوبين     قراءة في مسار القضية الجنوبية من منظور موضوعي     صحفي يمني يكشف أسرار وتفاصيل موقع إخباري موالي للإمارات يستهدف الجيش والشرعية     الحزام الأمني يتبنى رسمياً عمليات استهداف الجيش بمحافظة شبوة وأبين     مذكرة رسمية من محافظة شبوة إلى رئيس الجمهورية تكشف استفزازات الإمارات للجيش     ملك السعودية يتناول موضوع الحل في اليمن مستقبلا     الضغوط الأمريكية واستحالة خروج الحوثي من عباءة إيران     تدشين المرحلة الأولى من التنسيق بين الأجهزة الأمنية والمحور بتعز     مشروع "مسام" يخرج بإحصائية جديدة حول الألغام في اليمن     الشهيد اللواء عدنان الحمادي قبل شهور قليله من مقتله     موقع بريطاني: أمير قطر لن يشارك في القمة الخليجية بالرياض     لماذا بدأت مليشيا الحوثي بمحاكمة عشرة صحفيين بصنعاء     هل ينتبه اليمنيون لمخطط الإمارات بفصل المخا عن مدينة تعز     قرار للنائب العام يمهد بفصل مديرية المخا عن محافظة تعز (وثيقة)    

الإثنين, 11 فبراير, 2019 07:41:00 مساءً

اليمني الجديد - متابعات

نظمت الجالية اليمنية في ماليزيا بالتعاون مع الاتحاد العام للطلبة اليمنيين ومجلس شباب الثورة مساء الأحد، حفلا خطابيا وفنيا بمناسبة الذكرى الثامنة لثورة 11 فبراير المجيدة، وسط حضور جماهيري كبير من أبناء الجالية اليمنية في ماليزيا.
 
جاء ذلك بتزامن مع احتفالات الشعب اليمني بذكرى ثورة 11 من فبراير والتي إطاحت بنظام الرئيس السابق علي عبدالله صالح من الحكم.
 
من جانبه قال رئيس الاتحاد العام للطلبة اليمنيين بماليزيا محمد الرشيدي في كلمته بالحفل أن ثورة 11 فبراير المجيدة فتحت الطريق أمام اليمنيين لاستعادة إرادتهم ووضع أقدامهم على الطريق نحو بناء دولة للجميع، مذّكرا الذين يحمّلون الثورة مسؤولية الحال الذي وصلت إليه اليمن، بحقائق الواقع والمتغيرات والتي يعرفها الجميع ومنها أن النظام السابق قد تحالف مع مليشيا الحوثي وقاموا بانقلاب على الثورة والسلطة الشرعية وأوقفوا التغيير الذي كان يوشك إلى أن يفضي لدستور جديد ودولة جديدة.
 
وأوضح أن الاتحاد يفتخر بدور الطلاب في المشاركة الفاعلة بالثورة امتدادا لدور الحركة الطلابية في المساهمة بالتحولات الوطنية منذ زمن طويل، متعهدا بالسير على هذا الدرب وحمل هموم الوطن دوما.
 
وأشار إلى أن الطلاب اليمنيين في الخارج يسابقون الزمن للتحصيل العلمي وإكمال دراساتهم العليا من أجل العودة إلى الوطن وخدمته من الداخل والخارج، رغم الظروف التي يعيشونها بسبب تأخر المستحقات المالية والتي دعا الجهات المعنية في الدولة للوفاء بالتزاماتها وعدم تعذيب الطلاب.
 
    
 شارك في إحياء الحفل الفنان المعروف عبدالله جعدان بالعديد من الوصلات الغنائية الوطنية والثورية التي نالت استحسان الحاضرين.
 
كما تخلل الحفل العديد من الفقرات منها رقصة شعبية وأخرى مسابقة للحضور بالإضافة إلى عروض إبداعية لأطفال عكست حبهم لليمن. 
 




قضايا وآراء
حملة فكوا الحصار عن مدينة تعز