دعوة أممية لإحالة ملف العنف الجنسي في اليمن إلى محكمة الجنايات الدولية     ما حقيقة الصراعات والتصفيات الداخلية لجماعة الحوثيين؟     المركز الأمريكي للعدالة يدين احتجاز السعودية للمسافرين اليمنيين في منفذ الوديعة     هشام البكيري.. الموت واقفا     معارك هي الأعنف في جبهة الكسارة ومصرع العشرات من المسلحين     تغييب السياسي البارز محمد قحطان للعام السادس على التوالي     8 سجون سرية للسعودية في اليمن توفي بعضم فيها تحت التعذيب     قتلى وجرحى بمواجهات بين قوات طارق والمقاومة التهامية بالمخا     حوار مهم مع اللواء سلطان العرادة حول الوضع العسكري في مأرب     محافظ شبوة يرأس اجتماعا موسعا للجنة الأمنية بالمحافظة     استشهاد الصحفي هشام البكيري أثناء تغطيته للجبهة الغربية في تعز     تعرف على تفاصيل التقرير الحكومي الذي سلم لمجلس الأمن حول تعاون الحوثيين مع القاعدة وداعش     مسلحون حوثيون يستخدمون سيارات إسعاف تابعة للصحة العالمية في أعمال عسكرية     الحكومة تدين استهداف النازحين في مأرب من قبل الحوثيين     الحكومة تدعو المجتمع الدولي دعم اليمن سياسيا واقتصاديا    

الخميس, 14 أبريل, 2016 05:41:12 مساءً

 (يستطيع صالح إرسال عشرة أطقم لاعتقال قيادة الحوثي خلال عشر دقائق) كان هذا تقييم صديق عزيز ضمن قيادة حكومة الشرعية حاليا وهو يرد على حين قلت للحاضرين إن السلطة اليوم في صنعاء بيد عبد الملك الحوثي وسألت الحاضرين (أي شخص يريد وظيفة أو ترقيه عسكرية أو مدنيه يذهب إلى علي عبد الله صالح أم إلى عبدالملك الحوثي ؟) فتطوع بالا جابه احد الأصدقاء قائلا أن مقربين جدا من صالح ذهبوا الى صعده لتقديم الولاء والبحث عن موقع في سلطة الحوثي..هذا النقاش كان بعيد انقلاب 21سبتمبر في صنعاء وتسليم صالح مفاتيح الدوله اليمنيه لمليشيات الحوثي واختتمت مداخلتي بالقول (مهما يكن دهاء صالح وخبرته فلن تفوق دهاء وخبرة إيران )....

بعد عام من الانقلاب والتمرد وبدء عاصفة الحزم التي وضعت حدا لأحلام التوسع الفارسي في اليمن والخليج..يكاد الخاسر الوحيد من الانقلاب والحوار والتسويات هو صالح واسرته ومن تبقى من الموالبن له..

الحوثي بعد عام من الانقلاب يعقد صفقات وتفاهمات ايجابيه مع المملكة العربية السعودية ويستثنى صالح منها باعتباره صاحب طعنة (بروتس ) في ظهر المملكه والخليج الذي طالما قدم له العون في لحظات الشدة وساعده في الخروج بحصانة تظمن له التمتع باموال الشعب بقية حياته...لكن الحقد والانتقام يورث عمى البصيرة ..

المجتمع الدولي يبدوا حريصا على الحوثي في محادثات الكويت القادمه ويرى فيه الطرف الاقوى كممثل لجبهة التمرد والانقلاب وتسربت معلومات عن تفاهمات حوثيه خليجيه قدم الحوثي معلومات ثمينه عن صالح واستعداده للمساهمه في تقديم صالح ( هدية صداقة ) وتكتيك مؤقت لتهدئة حزم العاصفه..

صالح سلم الجيش والحزب لمليشيات الحوثي بدافع الانتقام من خصومه..والحوثي سيسلم صالح للخليج بدافع الخلاص والخروج من حفرة الانقلاب والتمرد وتهديد امن الخليح ..

ليس ذلك نهاية المطاف فصالح معروف بالمكر والخديعه ولايزال في كنانته بعض السهام قد يستخدمها في اللحظات الحاسمه كالجندي يقتل اثناء الانسحاب من المعركه خوفا على حياته..

خطيئة مليشيات الحوثي ليست باقل من خطايا صالح فهي في شباك ايران ذات الحلم الاستعماري الفارسي ولن تستطيع التوافق مع المصالح الحيويه لليمن ومحيطها الخليجي والا فان محادثات السلام القادمه في دولة الكويت الشقيقه فرصة ثمينه للخروج من مستنقع الدمار والهلاك الذي سببته لنفسها ولليمن ..لكنها لا ترى في الهدنه والحوار سوى فرصه لتوقف الطيران وستعمل على اطالة الهدنه والحوار للتمكن من ارسال مزيد من التعزيزات وتحسين خطوط الامداد وفتح معسكرات تدريب جديدة ومزيد من القتل والدمار.. المليشيات الطائفيه المرتبطه عسكريا وفكريا وماليا بايران لايمكن ان يسمح لها الملالي بانجاز صيغة سلام وطنيه تحفظ لبلدانها ومحيطها الاستقرار والامان...ويمكن ان تسالوا خلايا طهران في الكويت والبحرين وبقية دول الخليج والدول العربية لماذا تم انشاء هذه المليشيات المسلحه في اوطانها ؟


قضايا وآراء
غريفيث