انتقادات واسعة لمسلسل "الاختيار2" واتهامه بتزوير وقائع أحداث الانقلاب في مصر     تقرير أممي حول قيود الحوثيين على المنظمات الإنسانية في اليمن     أعضاء في البرلمان يطالبون الحكومة سرعة رفع المعاناة عن العالقين بمنفذ الوديعة     دعوة أممية لإحالة ملف العنف الجنسي في اليمن إلى محكمة الجنايات الدولية     ما حقيقة الصراعات والتصفيات الداخلية لجماعة الحوثيين؟     المركز الأمريكي للعدالة يدين احتجاز السعودية للمسافرين اليمنيين في منفذ الوديعة     هشام البكيري.. الموت واقفا     معارك هي الأعنف في جبهة الكسارة ومصرع العشرات من المسلحين     تغييب السياسي البارز محمد قحطان للعام السادس على التوالي     8 سجون سرية للسعودية في اليمن توفي بعضم فيها تحت التعذيب     قتلى وجرحى بمواجهات بين قوات طارق والمقاومة التهامية بالمخا     حوار مهم مع اللواء سلطان العرادة حول الوضع العسكري في مأرب     محافظ شبوة يرأس اجتماعا موسعا للجنة الأمنية بالمحافظة     استشهاد الصحفي هشام البكيري أثناء تغطيته للجبهة الغربية في تعز     تعرف على تفاصيل التقرير الحكومي الذي سلم لمجلس الأمن حول تعاون الحوثيين مع القاعدة وداعش    

الخميس, 17 مارس, 2016 09:03:03 مساءً

 
نحن أمام هذه الحقيقة الصادمة : السلطة الشرعية التي كافحت تعز من أجل إستعادتها ومناهضة الميليشيات المتمردة بكل الصور سلماً وحرباً، لا تفعل شيئا لمواساة المحافظة الثائرة، حاملة مشروع الدولة...!

ظلت هذه السلطة الكسيحة تستخدم مأساة تعز للنواح في الأروقة الدولية، فلا ساعدت في كسرالحصار، ولا قامت بواجبها بعد كسره على يد الرجال الأفذاذ ببطولة نادرة..!

هل تتذكرون الحكومة التي أعلنت تعز قبل أشهر مدينة منكوبة ؟

يبدو أن القصة كانت تستخدم لجلب عائدات من نوع ما لفرقة " بح "... وحسب..

وصلت شحنات إغاثية ضمن جهود مركز الملك سلمان الإغاثي.. كانت شحنات قد وصلت قبل أشهر، ونخر بعض مكوناتها السوس، كالدقيق مثلا..

لكن الصدمة الأسوأ هو أن هادي وسلطته وجيشه لا يريدون تحرير تعز، بل إنهم يمنعون ذلك من خلال الإمتناع عن القيام بواجبهم في إمداد الجيش الوطني والمقاومة الشعبية بالعتاد ...!

يمكن لتعز أن تتألم لهذا الخذلان ، لكن من قال لهادي، أنه كان يفعل شيئا أصلا طوال فترة الحرب، أو أن تعز ركنت اليه يوماً..؟

بكل آلة القتل الجبارة لصالح، قاتلت تعز بالغنائم واستعادت سلاح جيشنا المنهوب، وببعض امدادات التحالف العادية..

بعزيمة شبابها ورجالها الأبطال، ستواصل تعز مشوار التحرير، ستحصد المزيد من الميليشيات على الأرض والمزيد من عنائم العتاد وستحقق النصر...

ليس بوسعك ولاطاقمك من المرضى عسكريين ومدنيين أن يمنعوا النصر عن تعز، لأنه قدرها الحتمي، كما هو قدر كل الأمم الباحثة عن الحرية والنور..
لأبناء تعز:
إستعدوا لقذف أي تشكيل حكومي زائر لتعز ، بكل ما تمتلكون ... هؤلاء لا يمثلون احداً غير أنفسهم ..
 
تعز#تنتصر_أوتنتصر


قضايا وآراء
غريفيث