مصرع 9 حوثيين في تعز بغارة للتحالف     واشنطن تكثف جهودها لوقف الحرب في اليمن وغارات ليلية في صنعاء     الأعياد الوطنية.. ذاكرة شعب وجلاء كهنوت     قبيلة حجور تصدر بيانا حول اعتقال النقيب خليل الحجوري من قبل التحالف     "التهاني".. كجريمة بحق اليمن!     مؤامرة السهم الذهبي والمحافظة المزعومة     واشنطن تدين عودة مليشيا الحوثي إلى اختطاف موظفين في سفارتها بصنعاء     قصة الصرخة الحوثية "الموت لأمريكا"     فريق طبي بمستشفى يشفين ينجح في إجراء عملية معقدة لأحد المرضى     مركز المخا للدراسات الاستراتيجية يستضيف ورشة حول العلاقات اليمنية الصومالية     قراءة في دوافع انسحاب القوات المشتركة من الساحل الغربي ( تقدير موقف)     الإعلان عن تأسيس أول منظمة عالمية SYI للدفاع عن المهاجرين اليمنيين خارج وطنهم     معلومات وتفاصيل تكشف عن الأسباب الحقيقية لانسحاب القوات المشتركة المفاجئ في الحديدة     محمد آل جابر بريمر اليمن     تحرك دولي ومحلي واسع للتحقيق مع رئيس الوزراء معين عبدالملك في أكبر قضايا فساد    

الثلاثاء, 28 يوليو, 2015 09:19:53 صباحاً

آبار البترول ليست بيده ويقول لك "تعويم" والاساس هو "جرعة" ، وهو تهرب شيطاني من مسؤولية الحوثيين عن استحقاقات الناس الاساسية .. سيقول الان لليمنيين : أنا ما دخلني .. انا "عومت" واصحاب  مأرب مارضيوش يفتحوا لنا الابار نبيعها وفق التعويم الذي يحدد السعر حاليا بمبلغ 2600 ريال تقريباً ، واذا ارتفع سعر البترول عالميا سيصبح سعر الدبة البترول بحوالي 6000 ريال .

- لكن سيسأله الناس .. اين البترول يا حوثي .. سيقول لهم : قولوا لاصحاب مأرب .. بذلك دمر الحوثيون شركة النفط اليمنية تماما وأخلوا مسؤوليتهم عن توريد البترول او الالتزام به أمام الناس واكتفوا بدور المراقب لا المسؤول عن توفير البترول والديزل ، وسيتحججون قريبا بحصار قوات التحالف للموانئ البحرية والدولية ، وستبدأ ايران بشحن بترول للناس في اليمن عبر شركات عملاقة بحجة ان الحوثيين تعاقدوا معاها .

* يترتب على هذا القرار الجبان عدم الالتزام بسداد التزامات الموازنة العامة التي يدفع لها من النفط المحلي 85 بالمئة ، بما يعني انهم غير ملتزمين بسداد موازنات الدولة بفعل "التعويم" .

* القرار مقدمة لتسوية سياسية وعسكرية على الارض تضيف اعباء كارثية على الحكومة المقبلة بعد انهيار #الحوثيين المتوقع وهو بمثابة مسمار "جحا" لأي حاكم قادم لليمن .

#جرعة _مباركة ..


قضايا وآراء
انتصار البيضاء