الأحد, 29 مارس, 2015 01:38:24 صباحاً

منذ سنوات ظل الحوثي يخوض حروبه ضد اليمنيين باعتبارهم كفار وتكفيريين، مرة يقاتلهم ﻷجل الغرب باعتبارهم دواعش وقاعدة، وأخرى باعتبارهم عملاء لنفس الغرب والخارج الذي قاتلهم نيابة عنه، في كل تلك الحروب والجرائم والانتهاكات ظل المجتمع الدولي صامتا تجاه الحوثي وراضيا ولم يكن هدف الحوثي الا اليمنيين.
اليوم وبدخول قوات الحلف العربي في مواجهة الحوثي بعد إسقاطه اليمن كاملة يحاول الحوثي الادعاء انه وطني ويناضل ضد عدوان خارجي رغم انه يعترف بصراحة بارتباطه بإيران عسكريا وسياسيا.
الحوثي مفجوع من حجم شماتة اليمنيين به والتعامل مع ما يجري بأنه لا يعنيهم او يستهدفهم، فيما هو من قادهم إلى هذا المصير، ودفع اليمنيين للترحيب بأي منقذ لهم منه.
سأصدقك هذه المرة يا حوثي.
الكرة لا تزال في مرماك .. فهل انت جاد وراغب في ان يسعى اليمنيون لوقف عمليات الحلف العربي في اليمن؟
هل بإمكانك أن تعترف بخطئك وتتراجع عن ما جنيته بحق اليمنيين ؟
هل بإمكانك المبادرة بالخطوات العملية التي تعيد اليمنيين إلى ساحة الفعل ومنها التالي كنماذج:
1- وقف كل العمليات القتالية التي تمارسها ضد اليمنيين في كل المناطق.
2- إنسحاب ميلشياتك من كل الجبهات والمواقع واخلاء كل المدن والمعسكرات والمؤسسات من مسلحيك.
3- إعادة كل أسلحة الدولة وممتلكاتها التي نهبهتها ميلشياتك خلال الحروب والسيطرة على الدولة.
4 - إلغاء كل التشكيلات والمكونات والقرارات التي اصدرتها جماعتك في شأن الدولة ابتداء من 21 سبتمبر ووقف اي تدخل في اعمال الدولة ومؤسساتها وإعادة المسرحين ﻷعمالهم.
5 - حل التشكيل العسكري واﻷمني التابع لجماعتك والتحول لجماعة سياسية وطنية تمارس حقوقها كطرف سياسي وفقا للدستور والقانون.
6 - وقف أي تعامل عسكري او مخابراتي أو أمني مع جهات خارجية باعتبار ذلك شأن يخص الدولة وحدها.
7- الاعتذار لكل ضحاياك ممن استهدفتهم حروبك وعملياتك واعادتك لكل مقراتهم وممتلكاتهم المنهوبة وتعويضهم عن ما أتلفته، والتزامك الانصاف لهم ممن ثبت جرمه في صفوفك او الدخول معهم في مصالحة شاملة ان قبلوا.
8 - التزامك بالعمل السياسي السلمي المدني وتعهدك بالحفاظ على الثوابت كالنظام الجمهوري والدولة المدنية والتزامك بالنهج الديمقراطي التنافسي طريقا وحيدا للحكم والمشاركة السياسية.
.
هل يخطو الحوثي هذه الخطوة؟ وأنا ضمين على اليمنيين


قضايا وآراء
مأرب