الاربعاء, 12 مايو, 2021 12:03:21 صباحاً

حسن إيرلو، حتى اسمه مثير للفضيحة، ليس الرجل وحده فاقد للتهذيب؛ بل حتى مضيفوه لا يخجلون من سلوكه الخادش لكرامتهم وهو يتجول في صنعاء؛ ويتفقد أحوال نساءها.

لم يكتف الحوثي بمنح الرجل صلاحية إدارة الشأن العام لعاصمة البلاد المختطفة؛ بل نصبه واحدًا من عناصر العائلة ليتفقد الشؤون الخاصة للناس.

يعيش أبناء المدينة خائفون، ويتجول الغرباء بكامل آمانهم وفخامتهم في مؤسساتها، هذا الواقع ليس مفخرة لأحد، ولا الحوثي نفسه، حتى لو توهم ذلك. كي تمارس النكاية بخصومك ليس عليك أن تشرع أبوابك للغرباء وتنصبهم ولاة عليك. أنت بذلك تلطخ نفسك بالعار؛ أكثر مما تغيض خصومك
يقال أن هناك بشر يعانون من بلادة فطرية، قصور ذاتي يعجزون معه عن إدارة شؤونهم بملكتهم الذاتية ويجدون لذة في رهن حياتهم للأخرين؛ كي يدبروا لهم أمورهم. قيادات الحوثي في صنعاء، تجسد هذه الحالة النفسية المشوهة في علاقتها بمندوب إيران. مجموعة من الدراويش المتصابين، حديثي العهد بالسياسة والحكم، ويجهلوا أبسط قواعد العرف العام في التحالفات.

يلمز الحوثي خصومه أنهم أتباع مستلبين لحفائهم الخليجين، فيما هو يشتغل كنادل لدى سفير مهرّب بواسطة قراصنة مجهولين ويفتقد الحد الأدنى من اللياقة.
لا يكفي أن تسطو على مدينة بالسلاح وتخيف أهلها؛ كي تبدل هويتها بفعل الخوف، أنت هكذا لا تنجح في اجتثاث حقيقة صنعاء كتأريخ ومجتمع، بقدر ما تخادع نفسك بغطاء يتناسب مع حقيقتك المفارقة لتأريخ المدينة وامتدادها العميق. لك أن تتخذ من حسن إيرلو إمامًا ولنا 3000 عام من تأريخ حمير نتكئ عليها ونرفض التسليم بك وبتأريخك الشاذ والطارئ على حياة المدينة.

يعتقد الحوثي أن تجول القيادات الإيرانية في صنعاء يضاعف من قوته، فيما الحقيقة أنه يمعن في تجريد ذاته من أي مسحة هوية وطنية حاول الترويج لها طوال سنوات سيطرته، ناهيك أن استعراض علاقته بإيران لا يصبغ عليه شرعية من أي نوع؛ بل يرسخ حقيقته المعروفة، جماعة مارقة تستأنس بدولة مارقة، ويجدفان خارج تأريخ العالم. هكذا يتكشف الحوثي عاريًا ومقطوع الصلة بأي علاقة انتماء للأرض والمجتمع.

صنعاء، العاصمة الوجودية لليمنيين، هذه الحقيقة غير قابلة للتبديل، لا المرشد ولا السلالة، لا الحرس الثوري ولا الملالي، ما من قوة قادرة على قلب مسار التأريخ وانتزاع صنعاء من أهلها، مهما منحتهم أقدار الغفلة فسحة لممارسة هوايتهم فترة من الزمن.



قضايا وآراء
انتصار البيضاء